كريستيانو وإبراهيموفيتش يشعلان قمة هدافي الكالتشيو

كريستيانو وإبراهيموفيتش يشعلان قمة هدافي الكالتشيو
إبراهيموفيتش وكريستيانو (أ ب)

يتصدر نجم يوفنتوس الإيطالي، كريستيانو رونالدو، لائحة هدافي الدوري الإيطالي بالتساوي مع نجم آيه سي ميلان، زلاتان إبراهيموفيتش، برصيد 8 أهداف لكل منهما.

ومع وصول عمر رونالدو وإبراهيموفيتش معا إلى حوالي 75 عاما، فإنه يمكن التسامح معهما في حال إظهار أي علامات على الإرهاق، لكن الأهداف المتتالية لهما ساعدت الناديين العملاقين على التواجد في أول مركزين في جدول الترتيب.

وقبل مواجهة كالياري أمس السبت، كان رونالدو عائدا من خوض ثلاث مباريات مع منتخب البرتغال، لكنه دخل التشكيلة الأساسية لناديه للمرة الرابعة هذا الموسم.

وفي آخر مباراة مع يوفنتوس قبل التوقف الدولي، خرج رونالدو من المباراة بسبب إصابة في الكاحل، وجاء هذا الأمر بعدما خضع لفترة من العزل الذاتي بسبب معاناته من فيروس كورونا المستجد.

ورغم كل ذلك، لم يتوقف رونالدو (35 عاما) وتألق أمام كالياري.

ومع معاناة يوفنتوس في تورينو وإهدار عدة فرص، سجل رونالدو بطريقته المعتادة حيث أطلق تسديدة أرضية قوية في الشباك.

ولم يتوقف الأمر عند ذلك بل أضاف اللاعب البرتغالي هدفا رائعا عقب أربع دقائق حيث أظهر حماسه وإصراره في التعامل مع كرة خلفه وهز الشباك ببراعة.

وقال أندريا بيرلو مدرب يوفنتوس عن رونالدو "يجب أن نحافظ على لاعبنا الشاب بهذه الطريقة".

وتابع "لقد كان جاهزا تماما في التدريبات وفي المباريات لأي شيء. إنه يسجل الأهداف بشكل متواصل. موهبته ليست طبيعية، ونحن محظوظون بأنه يلعب في صفوف يوفنتوس".

والآن يملك إبراهيموفيتش الفرصة للرد عندما يلعب ميلان أمام نابولي يوم الأحد. وسجل المهاجم السويدي هدفا في كل مباراة بدأها في الدوري الإيطالي هذا الموسم.