الاتحاد الألماني يحسم مصير لوف

الاتحاد الألماني يحسم مصير لوف
المدرب الألماني يواكيم لوف (أ ب)

أفادت تقارير صحفية أن الاتحاد الألماني لكرة القدم حسم مصير مدرب المنتخب الأول، يواكيم لوف، حول إمكانية استمراره على رأس الكادر الفني.

وأعلن الاتحاد الألماني، أن لوف، سيبقى في منصبه حتى نهائيات كأس الأمم الأوروبية 2021.

وأكد اتحاد الكرة، أن المدرب الفائز بلقب كأس العالم لا يزال يحظى بثقة مجلس الإدارة، بعد المحادثات التي جرت اليوم الإثنين.

وأثيرت تكهنات حول اقتراب رحيل لوف عن منصبه عقب الهزيمة القاسية أمام إسبانيا، بستة أهداف دون مقابل، في دوري الأمم الأوروبية، في وقت سابق من الشهر الجاري.

وتم مطالبة لوف بتحليل مسيرة الفريق في العامين الأخيرين منذ الخروج من دور المجموعات لمونديال روسيا 2018، وذلك قبل اجتماع مجلس الإدارة يوم الجمعة.

ولكن المحادثات بين لوف وممثلي اتحاد الكرة الألماني ومن بينهم رئيس الاتحاد فريتز كيلر، ومدير الاتحاد أوليفر بيرهوف، انتهت بالإبقاء على المدرب الفائز بلقب مونديال البرازيل 2014.

ويستعد لوف لإعداد فريقه للتصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022 بداية من آذار/ مارس المقبل، بجانب بطولة يورو 2020 التي تأجلت للعام المقبل؛ بسبب جائحة كورونا.

ويمتد عقد لوف مع المنتخب الألماني حتى مونديال قطر.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص