محمد أبو يونس رداً على العقوبة: قرار فاشي من محكمة الطاعة

محمد أبو يونس رداً على العقوبة: قرار فاشي من محكمة الطاعة
رئيس إدارة أبناء سخنين محمد أبو يونس

ردّ رئيس إدارة أبناء سخنين، محمد أبو يونس، على العقوبة التي فرضتها محكمة الطاعة على الفريق في أعقاب المباراة أمام بيتار القدس، واصفاً إياها بالقرار الفاشي من محكمة الطاعة.

وعوقب الفريق السخنيني بخوض مباراة راديوس بعد أن كانت مشروطة من قبل محكمة الطاعة في المباراة الأولى أمام بيتار القدس في حال خالف الأول قواعد وأنظمة اللعبة مجدداً في غضون عام.

وتجاهلت محكمة الطاعة عقوبة خصم نقطتين بعد أن كانت مشروطة على بيتار القدس، واكتفت بفرض عقوبة مباراة راديوس، الأمر الذي أثار استياء واستنكار الفريق السخنيني الذي اعتبره نفسه مظلوماً حيال هذه العقوبة.

وعقب رئيس إدارة أبناء سخنين، محمد أبو يونس، لـ'عرب 48' على العقوبة، قائلاً إن 'محكمة الطاعة لم تكترث للماضي الغني بالمخالفات والتفوهات العنصرية لبيتار القدس، وهذا ما لمسناه بعد تجاهلها بند خصم نقطتين من رصيده والذي كان مع وقف التنفيذ'.

وأضاف أن 'أبناء سخنين هو المستهدف بهذه العقوبة، مع الإشارة إلى أنني تقدمت لمحكمة الطاعة بتسجيل يبرهن اعتداء جماهير بيتار القدس على جماهيرنا في المباراة الأخيرة'.

واختتم أن 'هذا القرار فاشي من قبل محكمة الطاعة ولا نستبعد خضوعها لتهديدات من أجل عدم خصم نقطتين من رصيد بيتار القدس، وعليه فإننا نستنكر هذه العقوبة وسنقدم استئنافاً ضدها'.