صفعة للفريق السخنيني: إغلاق استاد الدوحة حتى إشعار آخر

صفعة للفريق السخنيني: إغلاق استاد الدوحة حتى إشعار آخر
استاد الدوحة

أبلغ الاتحاد العام لكرة القدم، صباح اليوم الإثنين، إدارة فريق الدرجة العليا، أبناء سخنين، عن إغلاق استاد 'الدوحة' حتى إشعار آخر.

ويأتي قرار الإغلاق بسبب أرضية الملعب السيئة، وهو ما دونه حكم المباراة الأخيرة للفريق السخنيني أمام بني يهودا في تقريره أول من أمس، السبت.

وحول ذلك، قال رئيس إدارة أبناء سخنين، محمد أبو يونس، لـ'عرب 48'، إننا 'فوجئنا بقرار إغلاق استاد الدوحة، وأصبحنا نعيش في وضع مأساوي لا سيما وأنه لا يوجد لدينا ملعب للتدريبات بعد إغلاق ملعب العشب الاصطناعي أيضًا'.

وأضاف أن 'إغلاق الملعب تم بعدما وصل مراقبون إليه في أعقاب ما دونه حكم المباراة الأخيرة فيما يتعلق بأرضية الملعب غير الصالحة للعب'.

وشدد أننا 'كإدارة فريق سنقوم بمسؤوليتنا، لكن هناك مسؤولية أيضًا تقع على بلدية سخنين من ناحية الصيانة التي يفتقر لها الملعب'.

وذكر عضو بلدية سخنين والمسؤول عن استاد الدوحة، علي شلاعطة، لـ'عرب 48'، أن 'البلدية تقوم بواجبها على أكمل وجه من ناحية صيانة الملعب، فلا يعقل أن يوجه اصبع الاتهام للبلدية وكأن هناك تقصير من قبلنا'.

وأضاف أن 'ما وصلت إليه أرضية الملعب هو نتيجة كثرة التدريبات عليه، بالإضافة إلى حالة الطقس الماطرة التي شهدتها البلاد في الأيام الأخيرة'.

وتابع أننا 'بصدد زراعة ملعب فرق الشبيبة والأشبال بالعشب الاصطناعي بعد إغلاقه بسبب وضعيته غير الصحية'.

وأنهى حديثه قائلًا إننا 'سنقوم بكل ما يتطلب منا في استاد الدوحة من أعمال صيانة حتى جاهزيته وإعادة افتتاحه، وكلنا أمل بأن تلتزم الإدارة بالحفاظ عليه بالشكل المطلوب'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018