جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج
صور من المسابقة

احتضنت قرية جسر الزرقاء بمنطقة الساحل، يوم السبت الماضي، مسابقة لركوب الأمواج على شاطئها، بمبادرة راكب الأمواج، محمد جميل جربان وبالتعاون مع شركة "بيلابونغ".

وشارك في المسابقة 25 متزلجا من شتى أنحاء البلاد، متحدين الأمواج العاتية والطقس البارد.

وتعتبر هذه المسابقة الثانية التي تجري على شاطئ جسر الزرقاء، حيث كانت الأولى في العام 2006.

وأعرب راكب الأمواج، محمد جربان، عن "طموحه في تحويل هذا النشاط الرياضي المميز إلى تقليد سنوي تحتضنه القرية بمشاركة المئات".

وأضاف أنه "يسعى من خلال النادي الذي أقامه لتعليم الركمجة إلى تشجيع الشباب من المجتمع العربي على ممارسة هذه الرياضة التي تغازل أمواج البحر".

ولفت رئيس اللجنة الشعبية وعضو مجلس محلي جسر الزرقاء، سامي العلي، إلى "أهمية هذا الناشط الرياضي البحري، مؤكدا دعمه لرياضة ركوب الأمواج في القرية".

وتابع أننا "نسعى منذ سنوات بالتعاون مع الشباب الجسراوي الذي يمارس رياضة الركمجة إلى تطوير مبادرة بمستوى نادي لتعليم ركوب الأمواج على مستوى المجتمع العربي، بما في ذلك تنظيم مسابقات ومباريات على شاطئ جسرنا الجميل والخاص الذي يعتبر من أفضل الشواطئ للتزلج، لا سيما وأنه يستقطب عشرات المتزلجين الذين يحترفون هذه الرياضة المائية ومنهم بطل الركمجة في البلاد".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص


جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج

جسر الزرقاء تحتضن مسابقة لركوب الأمواج