حنا فرهود: أتمنى صعود فريق دبورية وتعثر زلفة

حنا فرهود: أتمنى صعود فريق دبورية وتعثر زلفة
المدرب حنا فرهود

يستعد النادي الرياضي دبورية لمباراته المصيرية والختامية بدوري الدرجة الثانية بالمنطقة الشمالية "ب"، عندما يستضيف هبوعيل رموت منشيه يوم غد، الأربعاء.

ويحتل النادي الرياضي دبورية المركز الثاني بترتيب لائحة الدوري برصيد 58 نقطة، وهو يبتعد بفارق انتصار واحد عن المتصدر أبناء زلفة.

وعن المباراة الوشيكة، قال مدرب النادي الرياضي دبورية، حنا فرهود، لـ"عرب 48"، إننا "نستعد لها مثل أي مباراة أخرى، ومن ناحيتي أرى أنه في حال عدم صعودنا إلى الدرجة الأولى فإن ذلك يعتبر ظلما بالنسبة لنا".

وأضاف أنني "أتمنى تعثر أبناء زلفة في مباراته أمام أبناء عرعرة عارة، وأن تكون بطاقة الصعود من نصيبنا في نهاية المطاف".

وبين أنه "بحوزتنا مستندات تؤكد أنه في حال أنهينا الموسم بنفس عدد النقاط مع أبناء زلفة، فإن المواجهات المباشرة بيننا هي من ستحسم الصعود وليس عدد الانتصارات".

وتابع أنه "في حال أنهينا الموسم بنفس عدد النقاط مع أبناء زلفة، سنتقدم للاتحاد العام كي نعرض أمامه المستندات التي تبين عدم نزاهته، وعلى الصعيد الشخصي لا توجد لدي أي شيء ضد فريق زلفة وفي حال صعوده سأكون أول المهنئين له".

وأشار إلى أنه "وبكل تواضع أقولها إنه لو أنني استملت تدريب فريق دبورية منذ بداية الموسم لكنا قد حسمنا الصعود بشكل مبكر، وما حققناه من نتائج تثبت أفضليتنا واستحقاقنا بالصعود".

وختم فرهود بالقول إن "دبورية متعطشة للنجاحات وهي تستحق أن يكون لديها فريق في الدرجة الأولى، وأنا آمل بأن نتمكن غدا من رسم الابتسامة على وجوه الجماهير".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018