مدير فريق أبناء اللد الزبارقة في ذمة الله

مدير فريق أبناء اللد الزبارقة في ذمة الله

تعم أجواء من الحزن في البلاد وخصوصًا الشارع الرياضي فيها منذ انتشار نبأ وفاة مالك فريق الدرجة الممتازة، أبناء اللد، محمد موسى الزبارقة (أبو صبحي) عن عمر ناهز 49 عاما.

وعلم أن الزبارقة كان يعاني من مرض عضال والذي لم يمهله طويلا حتى فارق الحياة في ساعات فجر اليوم، السبت.

وشيعت جماهير من اللد وخارجها جثمان المرحوم إلى مثواه الأخير من مسجد الدعوة، ليوارى الثرى في المقبرة الشرقية بمدينة الرملة، صباح اليوم.

ويعتبر الزبارقة من الشخصيات الرياضية المعروفة على مستوى البلاد، بعدما ساهم في وصول الفريق اللداوي إلى مستوى الدرجة الممتازة ومنافسته في أكثر من موسم على الصعود إلى الدرجة العليا.

وكان فريق أبناء اللد قد حقق إنجازا بصعوده إلى الدرجة الممتازة في موسم 2005-2006، بالإضافة إلى إحرازه لقب كأس التوتو في موسم 2014-2015.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018