بسبب تصرفاته مع الجمهور: إدارة الأخاء تفك ارتباطها بالمدرب

بسبب تصرفاته مع الجمهور: إدارة الأخاء تفك ارتباطها بالمدرب

أعلنت إدارة فريق الدرجة الممتازة، أخاء الناصرة، عن فك ارتباطها بالمدرب طال بنين بعد مرور جولة واحدة على انطلاق الدوري بالموسم الكروي الجديد 2019-2020.

وجاء إعلان إدارة الفريق النصراوي عن إقالة المدرب دون ذكر الأسباب، ما أثار تساؤلات بين صفوف الجماهير.

وكان فريق أخاء الناصرة قد خسر مباراته الأولى أمام أبناء اللد بالنتيجة 1-2، بالإضافة إلى خروجه من المنافسة على كأس التوتو للدرجة الممتازة.

وعلم أن هناك مفاوضات تجري مع عدد من المدربين من أجل قيادة الفريق النصراوي هذا الموسم، في الوقت الذي لم يتم الإعلان فيه بعد عن التعاقد مع مدرب بديل.

واكتفى الناطق بلسان أخاء الناصرة، عمر زعبي، بالرد في حديث لـ"عرب 48"، على أن "إقالة المدرب تمت بسبب عدم وجود تفاهمات بين الطرفين".

"تهديد من المدرب للجمهور!"

وفي سياق متصل، أصدرت رابطة مشجعي أخاء الناصرة بيانا في الأيام الأخيرة جاء فيه "أخاء الناصرة يقف على كف عفريت، وعلى شفى موسم كارثي، تهديد ووعيد وعدم مهنية تدل على نقمة لديه ونية مبطنة، المدعو طال بنين وتصرفاته الصبيانية وغير المسؤولة".

وأوضحت في بيانها "الكثير منكم لا يعلم ما يحدث في ما وراء الكواليس في أخاء الناصرة بالأسابيع القليلة الماضية، إليكم بعض مما يحدث، أولا المدعو طال بنين منذ يومه الأول يبحث عن طريقة تمكنه من السيطرة على أجهزة الفريق الإدارية والمهنية وحتى الجماهيرية، عبر نظرية فرق تسد، يبحث عن زلة لكل شخص موجود في الفريق".

وتابعت "طال بنين يبحث منذ يومه الأول عن طرد كابتن الفريق، أمجد سليمان، هو الذي أفنى عمره للأخاء وقدم 15 سنة من عمره للفريق، فهو يستحق بعضا من الاحترام، حتى لو كان منافيا لتوقعات المدرب مهنيا أو شخصيا، فلا نقبل مثل هذا التعامل مع كابتن الأخاء ورمزه في السنوات الأخيرة".

وأكملت "هي النقطة الأهم والقشة التي قسمت ظهر البعير، بعد مباراة الأخاء أمام اللد في عكا، حصلت مناوشات في المدرج بين المشجعين وطال بنين التي كانت إثر تصرفاته في الأسابيع الماضية وليست على نتيجة المباراة، وسمعه البعض يقول سأرسل لهم أشخاصا حتى بيوتهم لتربيتهم، ولم ينتظر طويلا ففي طريق العودة إلى الناصرة اتصل شخصا يهدد المشجعين ويطلب منهم بنبرة التهديد أن يتركوا طال بنين يفعل ما يحلو له في الفريق، وهذا الأمر غير مقبول بتاتا".

وأضافت "طال بنين ما زال حتى الآن يرفض وجود مدرب لياقة بدنية معه في الطاقم، بحجة أنه لا داعي له، الأمر الذي أسفر عن نتائج مخزية في أولى مباريات الفريق، فالفريق عاد من عكا بثلاث إصابات عضلية لنائل خطبا والمدافع الفرنسي الجديد ومحمد خطيب، وما زاد الطين بلة أن طال بنين جلب أحد أصدقائه الذي يدعي أنه مدرب نفسي والذي يتصرف كالمهرج في التدريبات والمباريات".

وختمت رابطة المشجعين بيانها بالقول "المدرب طال بنين رفض الكثير من لاعبي الدرجة العليا الذي عرضوا على الفريق بحجج واهية وواهنة، لن نترك الأمور تمر مرور الكرام والله ولي التوفيق".