مونديال 2018: السيناريوهات المحتملة للمجموعتين الخامسة والسادسة

مونديال 2018: السيناريوهات المحتملة للمجموعتين الخامسة والسادسة
لاعبو منتخب ألمانيا (أ ب)

يترقب العالم بأكمله انطلاق نهائيات بطولة كأس العالم 2018 المقامة في روسيا بدء من يوم الخميس المقبل ولغاية 15 تموز/يوليو.

وبهذا الصدد، نستعرض أمامكم على مدار يومي السيناريوهات المحتملة في دور المجموعات على نحو 3 توقعات، ويبقى السؤال مفتوحا أي السيناريوهات التي سنشاهدها في المرحلة الافتتاحية للعرس الكروي الأكبر على مستوى العالم، وهل سيكون عنصر المفاجأة حاضرا منذ الدور الأول؟

المجموعة الخامسة: (البرازيل، سويسرا، كوستاريكا وصربيا)

نسخة المونديال الأخيرة: البرازيل ودعت كأس العالم من المربع الذهبي بعد الخسارة 1-7 أمام ألمانيا، فيما أقصيت سويسرا على يد الأرجنتين في ثمن النهائي، أما كوستاريكا فقد وصلت إلى الدور ربع النهائي، في حين لم تشارك صربيا في البطولة.

السيناريو المتوقع: المنتخب البرازيلي بقيادة اللاعبين نيمار دا سيلفا وكوتينيو لن يواجه أي صعوبة في التأهل من دور المجموعات من المركز الأول، أما نظيره السويسري فسيحقق الفوز على صربيا وكوستاريكا، ما سيضمن له بطاقة التأهل الأخرى.

السيناريو المراهن عليه: البرازيل وسويسرا سيفترقان بالتعادل في الجولة الأولى، على أن تستغل كوستاريكا ذلك بالفوز على صربيا، مع ذلك فإن الأولى ستنجح في إنهاء الدور الأولى في صدارة المجموعات، وستكون البطاقة الأخرى لكوستاريكا.

السيناريو المفاجئ: نيمار لن يعود لمستواه بسبب الإصابة التي ألمت به، كوتينيو لن ينجح في تحمل زمام الأمور، الأمر الذي سينهي مشوار منتخب البرازيل منذ الدور الأول، وفي المقابل فإن صربيا ستحقق التأهل من المركز الأول، على أن تلحق بها كوستاريكا من المركز الثاني.

المجموعة السادسة: (ألمانيا، المكسيك، السويد وكوريا الجنوبية)

نسخة المونديال الأخيرة: ألمانيا بطلة لكأس العالم 2014، المكسيك جردت من الدور ثمن النهائي على يد هولندا، كوريا الجنوبية أنهت مشوارها في دور المجموعات، أما السويد فلم تشارك في البطولة.

السيناريو المتوقع: ألمانيا في المركز الأول دون عناء، في حين أن المنافسة على المركز الثاني بين المنتخبات الأخرى المنافسة ستكون شديدة وستستمر حتى الجولة الأخيرة، على أن يضمن منتخب السويد في نهاية المطاف بطاقة التأهل الثانية.

السيناريو المراهن عليه: ألمانيا ستنهي المرحلة الأولى في المركز الأول، في حين أن أميركا الجنوبية ستستفيد من مواجهة المكسيك والسويد حتى تضمن التأهل من المركز الثاني واستعادة أمجادها عام 2002".

السيناريو المفاجئ: منتخب ألمانيا سيفاجئ العالم بإنهاء دور المجموعات وبرصيده نقطة واحدة، أما المكسيك فستبذل قصارى جهدها من أجل اعتلاء الصدارة والتأهل منها، على أن تلحق بها السويد من المركز الثاني.



مونديال 2018: السيناريوهات المحتملة للمجموعتين الخامسة والسادسة