البرغوثي: حتى نهاية هذا العام سأكون خارج السجن

البرغوثي: حتى نهاية هذا العام سأكون خارج السجن

قال امين سر حركة فتح في الضفة الغربية الاسير مروان البرغوثي انه "حتى نهاية هذا العام سأكون خارج السجن".

ودعا البرغوثي الحكومة الاسرائيلية في مقابلة مع صحيفة معاريف هي الاولى من نوعها الى اطلاق سراح 5000 اسير فلسطيني من السجون الاسرائيلية.

وقال "هكذا فقط يمكنكم بناء (رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس) ابو مازن لان جميع الاسرى يتحدثون عن التهدئة".
واضاف ان الاسرائيليين "يقولون عنا اننا نهدر الفرص لكن يتضح الان انكم تتعلمون بسرعة وها انتم تهدرون فرصة تاريخية".
وتابع البرغوثي ان "دائما هناك شيء ما ناقص ودائما هناك امر ما غير صحيح لكن الان ثمة فرصة ويوجد عهد جديد.
"انكم لا تدركون حجم التغيير (لدى الفلسطينيين) ولا تدركون حجم الاحتمالات.
"يوجد الان اجماع بين الفلسطينيين وبين الفصائل".
وقال البرغوثي للصحفي "تجول هنا واسأل الاسرى فجميعهم يتحدثون عن التهدئة وعن وقف العنف وانتم تجرجرون ارجلكم.
"لم تفرجوا حتى الان عن اسير واحد وانظروا الى تفعلونه بابني قسام".
يشار الى ان نجل البرغوثي قسام مسجون في اسرائيل ورفضت السلطات الاسرائيلية شمله في قائمة الاسرى الذين سيفرج عنهم قريبا بادعاء انه شارك في عمليات مسلحة على الرغم من تقدم ابو مازن بطلب شخصي لاسرائيل بهذا الخصوص.
وشكك البرغوثي في نية اسرائيل الافراج عن 900 اسير وقال "انتم خبراء في بيع البضاعة ذاتها مرتين وثلاث مرات".
واضاف "اطلقوا اولا سراح اسير واحد فحميع الاسرى اوشكوا على انهاء فترات سجنهم او مسجونين لفترات قصيرة.
"هذا الامر مهين لابي مازن وليس فقط انه لا يساعده. انكم تهينونه وبعد ذلك ستشتاقون اليه".
وقال البرغوثي ان حكم رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل "شارون مستقر ويتوجب عليه ان يدرك ان ابو مازن جدي.
"عليكم ان تفرجوا عن 5000 اسير مرة واحدة والان. هكذا فقط تبنون ابو مازن وهكذا فقط يدرك الفلسطينيون ان ثمة مع من يمكن التحدث".

وفي رده على سؤال حول نهاية الانتفاضة قال البرغوثي ان "الانتفاضة ستنتهي عندما ينتهي الاحتلال.

"كل شيء هش وكل شيء قابل للتفكك في كل لحظة. انني اعرف ان الانسحاب من غزة سيتم بهدوء وانه سيتم التنسيق مع الفلسطينيين".

واضاف ان "هناك اجماع (فلسطيني) حول عدم اطلاق رصاصة واحدة او صاروخ واحد وحول انه لن يكون هناك عنف ونشاط (مسلح) من داخل غزة وعندها ستفهمون انه عندما لا يكون هناك احتلال فانه لن يكون عنف.

"الانتفاضة ستستمر في الضفة الغربية لان الاحتلال هناك مستمر".

وحول ابو مازن قال البرغوثي ان "ثمة احتمال لان ينجح فهو رجل جدي وانا اعرفه جيدا واؤيده.

"انني على علم بما يجري واتابع الاحداث وساهمت كثيرا في تحقيق الهدنة والحديث حول وقف اطلاق النار".

وقال البرغوثي "لقد ارسلت اشخاصا الى مصر والى دمشق والى قيادة حماس والى خالد مشعل".

وتابع ان "جميع الاسرى الفلسطينيين يؤيدون العملية السياسية واولئك الذين ينتمون الى حركة حماس اصبحوا يتحدثون عن دولتين للشعبين وعن حل سلمي.

واضاف ان "السياسيين الاخرين الذين شغلون المناصب الان فان معظمهم فاسدين وفي النهاية هم سيقبعون في السجن ونحن سنكون في الحكم.

"عليكم ان تدركوا ان الدفع باتجاه عملية سياسية يخرج من هنا اي من السجون.

"ولذلك حسنوا الاجواء هنا على الاقل واثبتوا انكم تنوون القيام بشيء ما".