الإنتحار هو سبب الموت الأول في الجيش الإسرائيلي!

الإنتحار هو سبب الموت الأول في الجيش الإسرائيلي!

أفادت مصادر إسرائيلية أنه منذ بداية العام 2005، أقدم على الإنتحار 16 جندياً من جنود الجيش الإسرائيلي.

ومثل العام الماضي فإن الإنتحار هو سبب الموت الأول في الجيش. وينتحر جندي واحد في المعدل كل أسبوعين. ويزيد عدد الجنود المنتحرين عن عدد القتلى في الحملات العملياتية أو في حوادث الطرق أو في التدريبات أو أي سبب آخر.

وللمقارنة، بحسب المصادر، ففي العام 2004 خسر الجيش في التدريبات جنديين، وخسر ثلاثة جنود في حوادث عملياتية، وخمسة جنود في حوادث طرق بمركبات عسكرية بالإضافة إلى 18 جندياً في حوادث طرق أثناء العطل في مركبات خاصة. وفي العام نفسه أقدم 28 جندياً على الإنتحار، وقتل 40 جندياً في نشاطات عملياتية. أما في السنوات السابقة فقد زاد عدد الجنود المنتحرين عن عدد القتلى في العمليات العسكرية.

ومثل السنوات السابقة، لم تصل معظم حوادث الإنتحار إلى الجمهور، ولا يقوم الناطق بلسان الجيش بالنشر عن حوادث الإنتحار. وفقط حالات قليلة منها تصل إلى وسائل الإعلام تنشر في الصفحات الخلفية للصحف وغالباً بدون أسماء.

وقد أقدم على الإنتحار 35 جندياً في العام 1980
20 جندياً في العام 1981
31 في العام 1982
19 في العام 1983
36 في العام 1984
26 في العام 1985
15 في العام 1986
29 في العام 1987
30 في العام 1988
41 في العام 1989
35 في العام 1990
41 في العام 1991
37 في العام 1992
38 في العام 1993
43 في العام 1994
43 في العام 1995
29 في العام 1996
32 في العام 1997
37 في العام 1998
30 في العام 1999
34 في العام 2000
38 في العام 2001
26 في العام 2002
37 في العام 2003
28 في العام 2004
16 حتى منتصف العام 2005.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018