عباس: يمكن التوصل إلى سلام مع إسرائيل بأقل من سنة

عباس: يمكن التوصل إلى سلام مع إسرائيل بأقل من سنة


قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس انه يمكن التوصل إلى اتفاق بين الفلسطينيين وإسرائيل في غضون أقل من سنة.

ورأى عباس في مقابلة أجرتها معه صحيفة هآرتس ونشرت امس الجمعة انه يمكن التوصل إلى اتفاق سلام يضع حدا للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني خلال عام.

وأضاف عباس انه اقترح على الإدارة الأمريكية وعلى الرجل الثاني في حزب كديما شمعون بيرس لدى لقائه الأخير في عمان قبل أسبوعين الشروع في مفاوضات سرية من اجل التوصل إلى تسوية دائمة بعد أن تتشكل الحكومة الجديدة في إسرائيل عقب الانتخابات.

وشدد عباس على أن تشكيل حكومة فلسطينية برئاسة حماس لن يمنعه من إجراء مفاوضات سياسية مع إسرائيل.

وتابع الرئيس الفلسطيني انه إذا نتج عن هذه المفاوضات اتفاق فسيطرحه على الشعب الفلسطيني في استفتاء عام.

وتوقع عباس أن اتفاقا كهذا سيحظى بتأييد أغلبية كبيرة بين الفلسطينيين.

وقال عباس انه سيعمل على تليين موقف حماس وقال إن واحدا على الأقل من أعضاء حكومة حماس المقبلة والذي من المقرر أن يتولى وزارة ذات طابع مدني أبلغه باستعداده لمحاورة إسرائيل في الشؤون التي تخص وزارته.

وحول قضية اللاجئين الفلسطينيين قال عباس إن حلها يجب أن يكون بالاتفاق مع اسرائيل.

وأضاف "أذكّر ان (رئيس الوزراء الأسبق) ايهود براك ان لا اتفاق على شيء طالما لن نتوصل إلى حل جميع الخلافات.

"واقترح ان نجلس ونبحث في قضية اللاجئين مثلما نبحث في بقية القضايا وبينها تبادل أراض".

وحمل الرئيس الفلسطيني رئيس الوزراء الإسرائيلي ارييل شارون مسؤولية فشل المفاوضات في العام 2000 "في اعقاب دخول شارون إلى الحرم القدسي الشريف والانتفاضة العنيفة التي اندلعت في لعقاب ذلك".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018