أمنيون اسرائيليون: حماس قريبة من اتخاذ قرار ضد مطلقي القسام"

أمنيون اسرائيليون: حماس قريبة من اتخاذ قرار ضد مطلقي القسام"

نقلت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أنَّ مسئولين في الاجهزة الأمنية الاسرائيلية يقدرّون بأنَّ "الحكومة الفلسطينية برئاسة حركة المقاومة الاسلامية حماس، ستعمل وبخطوات أولى على لجم اطلاق صواريخ القسّام على مناطق في اسرائيل".

واضافت الصحيفة: "تأتي هذه الخطوة يل بعدما استشهد بالأمس شرطي فلسطيني نتيجة قصف الجيش الاسرائيلي للأراضي الفلسطينية"

وادعى مسئولون أمنيون إسرائيليون لـ "هآرتس": "فقط في حال الهدوء التام سنرّد بهدوء. وحكومة حماس موجودة الآن في معضلة. وعليها أن تقرّر ما إذا كانت هي السلطة أم أنها منظمة إرهابية. وفي نهاية المطاف سيجد قادة حماس أن الثمن الذي يدفعونه على صمتهم باهظ جدًا وسيضطرون العمل".

وزعمت المصادر الأمنية أنَّ قدرة حماس على وقف اطلاق الصواريخ غير معروفة حتى الآن. وأنّ خطوة كهذه من الممكن أن تخلق مواجهات عنيفة بين حماس وفتح.

ويذكر أنه وعلى الرغم من الحملة العسكرية الشرسة وسقوط الشهداء في قطاع غزة وحالة الرعب التي تسود الأجواء، إلا أنَّ اطلاق صواريخ القسام لم يتوقف للحظة في اسرائيل واستمر مطلقو الصواريخ بعملهم كالمعتاد.

وانتقد عدد من مراسلي القنوات الاسرائيلي في غزة بالأمس، الممارسات الاسرائيلية وقصف القطاع بالف قذيفة ووصفوها قائلين إنّها "حملة لا فائدة منها".