أبرز عناوين الصحف الإسرائيلية:

أبرز عناوين الصحف الإسرائيلية:

عنونت "يديعوت أحرونوت" الصادرة صباح اليوم، الثلاثاء، صفحتها الرئيسية بالإشارة إلى إنطلاق صافرات الإنذار في الحادية عشرة من صباح اليوم، والدخول إلى الأماكن الآمنة، وذلك في إطار التدريبات على شن هجمات صاروخية، التي تحمل اسم "نقطة تحول 3"، يطلب خلالها من جميع السكان، ما عدا سكان المستوطنات المحيطة بقطاع غزة، الدخول إلى الملاجئ والأماكن الآمنة لمدة دقيقة ونصف، وفي الوقت نفسه يجري التدريب على عمليات إنقاذ من مواقع يفترض أنها تعرضت للقصف من صواريخ أطلقت من سورية ولبنان وقطاع غزة.

ولفتت الصحيفة في هذا السياق إلى أنه في ظل وجود وزير الأمن الإسرائيلي في الولايات المتحدة، فإن وزير الصناعة والتجارة والأشغال، بنيامين بن إليعيزر، سوف يستبدل باراك في تلقي التقارير الجارية بشأن المناورات القطرية. ونظرا لسفر بن إليعيزر إلى روسيا، يوم غد، فقد تم تعيين قائم بأعمال قائم بأعمال وزير الأمن، الوزير لشؤون الاستخبارات دان مريدور.

كما كتبت في صفحتها الرئيسية تحت عنوان "التهديد الأمريكي" أن الإدارة الأمريكية تدرس وقف الدعم التلقائي لإسرائيل في التصويت في الأمم المتحدة بسبب رفض تجميد البناء في المستوطنات. وفي السياق ذاته أشارت إلى أن وزير الأمن الإسرائيلي، إيهود باراك، سوف يعرض اليوم في الولايات المتحدة وقف أعمال البناء في المستوطنات المنعزلة.

ولفتت الصحيفة أيضا في صفحتها الأولى إلى اختفاء الطائرة الفرنسية التي تقل 228 راكبا، وسط ترجيحات بسقوطها بعد أن أقلعت من البرازيل إلى باريس في ظل اضطرابات جوية فوق المحيط.

وفي صفحاتها الداخلية كتبت الصحيفة أن باراك سافر إلى الولايات المتحدة ليعرض على الإدارة الأمريكية موقفا إسرائيليا مركبا، يتضمن سلسلة من الخطوات باتجاه "تحديد" أعمال البناء في المستوطنات وذلك بهدف إزالة التوتر مع الإدارة الأمريكية.

وبينما أشارت الصحيفة إلى ما نشرته "نيويورك تايمز" بشأن الخطوات الرمزية التي تدرسها الولايات المتحدة لحمل إسرائيل على وقف البناء في المستوطنات، نقلت عن الناطق بلسان الخارجية الأمريكية قوله إن الولايات المتحدة "ستواصل العمل على أن تحصل إسرائيل على تعامل عادل في الأمم المتحدة".

وفي السياق ذاته نقلت الصحيفة عن مقرب من رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتانياهو، قوله إن إسرائيل تتوقع من أوباما احترام الالتزامات الأمريكية لسابقه في المنصب، جورج بوش، بشأن ما أسماه "حق إسرائيل في مواصلة البناء في المستوطنات لأغراض الزيادة السكانية الطبيعية"، على حد قوله.

ومع اقتراب موعد وصول الرئيس الأمريكي إلى القاهرة، كتبت الصحيفة أنه قد لوحظ وجود قوات تابعة للجيش الأمريكي في الأيام الأخيرة في شوارع العاصمة المصرية. ونشرت الصحيفة صورة لمصري يحمل درعا كتب عليه "أوباما هو توت عنخ أمون العالم الجديد".

إلى ذلك، تناولت الصحيفة تصريحات المستشار القضائي للحكومة، ميني مزوز، بشأن وزير الخارجية الفاشي أفيغدور ليبرمان. حيث صرح بأنه في "دولة سوية لا يتعين ليبرمان وزيرا".

وفي صحفاتها الداخلية أشارت الصحيفة إلى دراسة إسرائيلية حول علاج مرض السكري أثارت أصداء في العالم. وجاء أن الدراسة تعتمد على تجربة تم خلالها معالجة قرود مصابة بالسكري بواسطة زرع خلايا من بنكرياس خنزير.

كما أشارت الصحيفة، نقلا عن "الغارديان" البريطانية، أن الولايات المتحدة، وفي إطار حربها على تنظيم "القاعدة" و"طالبان" في أفغانستان، تدفع للسكان المحليين، بواسطة وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه) أموالا، وذلك مقابل تسلمهم رقاقات ألكترونية، تحتوي على أجهزة بث، لزرعها بالقرب من بيوت وكهوف كبار قادة "القاعدة". وبعد ذلك بساعات معدودة تقوم طائرة بدون طيار بإطلاق صواريخ دقيقة باتجاه الأهداف التي تم تحديدها بواسطة الرقاقات الألكترونية.

كما تناولت الصحيفة بحيرة طبرية، مشيرة إلى أن مستوى المياه فيها قد انخفض بـ 7 سنتمترات خلال شهر أيار/ مايو الماضي، وذلك بعد أن ارتفع مستوى المياه فيها بـ 1.1 متر منذ كانون الثاني/ يناير وحتى نيسان/ ابريل، وهو رقم صغير بالمقارنة مع السنوات السابقة. كما لفتت في هذا السياق إلى مستوى المياه في البحيرة ينخفض بمقدار 1 سنتمتر يوميا في أشهر الصيف، ما يعني ما يقارب 1.67 مليون متر مكعب.
كتبت صحيفة "معاريف" في صفحتها الرئيسية أن الولايات المتحدة تهدد بتقليص الدعم لإسرائيل في الأمم المتحدة في حال عدم تجميد البناء في المستوطنات. وأشارت إلى تصريحات نتانياهو في الكنيست والتي جاء فيها أنه "لا يمكن وقف الحياة في المستوطنات في الضفة الغربية". كما نقلت عن مصادر سياسية أنها تتهم أوباما بمحاولة إسقاط حكومة نتانياهو وإدخال تسيبي ليفني.

وفي تفاصيل النبأ كتبت الصحيفة أن نتانياهو قد صرح صباح أمس بأن موقف واشنطن بالنسبة للمستوطنات غير واضح، وظهر أمس نشرت "نيويورك تايمز" التهديد الأمريكي بتقليص الدعم لإسرائيل في الأمم المتحدة، وفي المساء ادعت مصادر سياسية إسرائيلية أن أوباما يتدخل في السياسة الإسرائيلية. كما كتبت الصحيفة أنه على ما يبدو فإن سياسة حكومة نتانياهو لا تحظى بالدعم في البيت الأبيض.

وتناولت الصحيفة مناورة الجبهة الداخلية، وتطرقت إلى كيفية اختيار المكان الآمن، والمحتويات التي يجب أن تكون بداخله.

وفي حديثها عن الرحلة الجوية "447" بطائرة تابعة لشركة "إيرفرانس" أشارت الصحيفة إلى أن احتمال العثور على ناجين هو ضئيل جدا. وفي هذا السياق لفتت الصحيفة إلى عدد من الحوادث الجوية التي وقعت مؤخرا، بينها تحطم طائرة إيرانية في العام 2003 ومقتل 275 راكبا، وتحطم طائرة جمبو تابعة لشركة طيران صينية في العام 2002 ومقتل 225 راكبا، وتحطم طائرة "إيرباص" التابعة لشركة "إميريكان إيرلاينز" في العام 2001 ومقتل 265 راكبا، وتحطم طائرة جمبو تابعة لشركة "TWA" الأمريكية في العام 1996 ومقتل 230 راكبا.

كما تناولت الصحيفة ما أسمته "تمرد المستوطنين" في أعقاب إخلاء البؤرة الاستيطانية "نحلات يوسيف" بالقرب من مستوطنة "ألون موريه". وأشارت إلى المواجهات التي وقعت قرب مستوطنة "يتسهار". وتوسعت المواجهات لتصل إلى شارع رقم 1 المؤدي إلى القدس، حيث قام المستوطنون بإغلاق الشارع وإشعال الإطارات. كما قام المستوطنون برشق المركبات الفلسطينية بالحجارة وإشعال الحرائق في الأراضي الزراعية الفلسطينية.

وفي إطار الحديث عن التمييز ضد يهود أثيوبيا (الفلاشا)، كتبت الصحيفة أن وزارة المعارف تهدد بوقف الميزانيات عن أي مدرسة ترفض استيعاب طلاب أثيوبيين، وذلك بهدف وضع حد للتمييز ضدهم.

إلى ذلك لفتت الصحيفة إلى تراجع الطلب على جوازات السفر، ففي حين تم تقديم 1085 طلبا لجواز سفر جديد في كانون الثاني/ يناير من العام الماضي، فإن عدد الطلبات في كانون الثاني/ يناير من العام الحالي لم يصل إلى 508 طلبات. وعزت الصحيفة ذلك إلى ارتفاع الرسوم التي يتم جبايتها لقاء فقدان جواز السفر.

ولفتت الصحيفة في صفحتها الأخيرة إلى "بلبلة نتانياهو"، حيث أشارت إلى تصويته في جلسة الكنيست يوم أمس ضد اقتراح قانون حكومي صوت عليه كافة أعضاء الكنيست. وعندما استوضح رئيس الكنيست رؤوبين ريفلين ذلك، أجاب أنه صوت مع الاقتراح، رغم أنه لم يفعل. وعلق عدد من أعضاء الكنيست في "كاديما" على ذلك بالقول إنه يعيش حالة من البلبلة بسبب ضغوط أوباما بشأن المستوطنات والبؤر الاستيطانية.