"معاريف": الإدارة الأميركية تطالب نتنياهو تمديد تجميد الإستيطان حتى نهاية العام

"معاريف": الإدارة الأميركية تطالب نتنياهو تمديد تجميد الإستيطان حتى نهاية العام

ذكرت صحيفة "معاريف" اليوم أن الإدارة الأميركية تطالب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بتمديد فترة تجميد الإستيطان المؤقت بأربعة شهور اضافية، أي حتى نهاية العام الحالي.

ونقلت الصحيفة أن وزيرة الخارجية الأميركية، هيلاري كلينتون، طالبت نتنياهو أمس خلال اللقاء الثلاثي في وزارة الخارجية بتمديد فترة تجميد الإستيطان. كما عبّر مسؤولون أميركيون عن عدم اقتناعهم بإدعاء نتنياهو بأن تجميد الإستيطان سيتسبب بأزمة ائتلافية وأن الثمن السياسي سيكون باهظاً.

ونقلت الصحيفة أيضاً عن مسؤولين أميركيين قولهم لنتنياهو إنه "لا يمكن الحفاظ على رأسمالك السياسي على حساب رأسمال السياسي لعباس"، وأن استمرار الإستيطان سيؤدي إلى افشال المفاوضات بسبب الضغوطات السياسية الداخلية على رئيس السلطة الفلسطينية.

وقالت الصحيفة إن عباس أبلغ نتنياهو في لقائهما إنه سينسحب من المفاوضات في حال تجدد اعمال الإستيطان وأن البحث بين الاثنين تركز أمس في ملف الإستيطان.

بدوره طالب نتنياهو، حسب الصحيفة، بمعرفة المقابل الأميركي لتمديد فترة تجميد الاستيطان بأربعة شهور "للتخفيف الضغوط السياسية الداخلية عليه".