استطلاع "يديعوت أحرونوت": 51% من منتسبي "الليكود" يؤيدون "فك الارتباط" و50% يؤيدون نتنياهو لخلافة شارون

استطلاع "يديعوت أحرونوت": 51% من منتسبي "الليكود" يؤيدون "فك الارتباط" و50% يؤيدون نتنياهو لخلافة شارون

نشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم، الاربعاء، استطلاعا للرأي حول خطة "فك الارتباط" التي اعلن عنها رئيس الحكومة، اريئيل شارون. وقد تم اجراء الاستطلاع بين المنتسبين لحزب "الليكود"، على اثر اعلان شارون عن نيته اجراء استفتاء حول الخطة المذكورة بين المنتسبين لـ"الليكود".

وأظهر استطلاع "يديعوت أحرونوت" ان 51% من منتسبي "الليكود" يؤيدون خطة "فك الارتباط" ويعارضها 36%، فيما قال 7% انهم لم يطلعوا على فحوى الخطة.

وقال 78% من منتسبي الليكود انه لا يتوجب على شارون الاستقالة في اعقاب توصية المدعية العامة الاسرائيلية، عيدنا اربيل، بتقديم لائحة اتهام ضد شارون على خلفية الشبهات بالفساد وتلقي الرشوة من رجل الاعمال دافيد أبيل في قضية "الجزيرة اليونانية. وفي هذا السياق، قال 18% انه يتوجب على شارون تقديم استقالته.

أما في حال تقديم لائحة اتهام، فعلا، ضد شارون، قال 47% انه يتوجب على شارون عندها تقديم استقالته فيما قال 49% انه لا يتوجب عليه الاستقالة. وفي حال تم البدء في محاكمة شارون قال 56% ان عليه الاستقالة ولم ير 40% بوجوب ذلك.

وقال 81% انه على شارون الاستقالة في حال تمت ادانته وقال 15% انه يجب الا يستقيل.

وفي حال استقال شارون من رئاسة الحكومة، عبر 50% من المستطلعين انهم يفضلون ان يستبدله وزير المالية الحالي ورئيس الحكومة الاسبق بنيامين نتنياهو. وصوت 20% لوزير الامن شاؤول موفاز، 9% لنائب رئيس الحكومة ايهود أولمرت، 7% لوزير الخارجية سيلفان شالوم، 5% لشخص آخر غير الذين ذكروا.