إستطلاع "يديعوت أحرونوت: 66 بالمئة ليست لديهم ثقة بشارون

 إستطلاع "يديعوت أحرونوت: 66 بالمئة ليست لديهم ثقة بشارون

أظهر استطلاع للرأي نشرته اليوم الجمعة صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن 66 بالمئة ليست لديهم ثقة برئيس الوزراء الاسرائيلي, ارييل شارون, مقابل 32 بالمئة قط فقالوا إن لديهم ثقة به.

وفي شأن متصل قال 57 بالمئة إن شارون هو رئيس وزراء لا يتمتع بأية صدقية (51 بالمئة قالوا ذلك في الاستطلاع السابق) مقابل 42 بالمئة قالوا إن شارون يتمتع بصدقية.

كما قال 53 بالمئة إنه في ضوء القضايا (قضايا فساد مالي ورشوات) التي ارتبط بها شارون وعائلته في الفترة الاخيرة فانه يتعين عليه أن يستقيل من رئاسة الوزراء (46 بالمئة قالوا ذلك في الاستطلاع السابق) وقال 43 بالمئة فقط إنه لا يتعين عليه الاستقالة في حين قال ذلك 51 بالمئة في الاستطلاع السابق.

ودل الاستطلاع, الذي أجرته خبيرة الاحصاءات مينا تصيمح من معهد "داحف", على أن 53 بالمئة من المشمولين فيه يعتقدون بأن شارون يقدم للجيل الشاب نموذجاً لسلوك سلبي, في حين قال فقط 28 بالمئة إنه يقدم لهذا الجيل نموذجاً لسلوك إيجابي فيما قال 14 بالمئة إنه يقدم نموذجاً لا ايجابياً ولا سلبياً.

وأكد 56 بالمئة أنه في حال استقالة شارون من رئاسة الوزراء فانه ينبغي تبكير الانتخابات بينما قال 38 بالمئة إنه لا ينبغي تبكيرها. كما أكد 59 بالمئة أن القرارات المركزية للحكومة الاسرائيلية تتخذ بموجب مصالح الوزراء في حين أكد 30 بالمئة فقط أن القرارات تتخذ لاعتبارات "تخص صالح الدولة".

وبالنسبة للوريث المحتمل لشارون في رئاسة الوزراء أظهر الاستطلاع أسبقية وزير "الأمن", شاؤول موفاز, على غيره من قادة "الليكود" حيث قال 30 بالمئة من عموم المستطلعين انهم يرغبون بأن يكون موفاز خليفة شارون (41 بالمئة في أوساط مصوتي "الليكود") ويليه بنيامين نتنياهو, وزير المالية, مع نسبة 26 بالمئة (37 بالمئة في أوساط مصوتي "الليكود") ثم ايهود اولمرت, وزير التجارة والصناعة, مع نسبة 8 بالمئة (8 بالمئة في أوساط مصوتي "الليكود") وسيلفان شالوم, وزير الخارجية, مع نسبة 8 بالمئة (7 بالمئة في أوساط مصوتي "الليكود").

كذلك أظهر الاستطلاع أن 75 بالمئة من المشمولين فيه يعتقدون بأن شاؤول موفاز هو وزير "أمن" ذو صدقية مقابل 19 بالمئة أجابوا بالسلب وأن 63 بالمئة يعتقدون بأن سيلفان شالوم هو وزير خارجية ذو صدقية مقابل 25 بالمئة قالوا عكس ذلك. وفي موازاة ذلك قال 58 بالمئة إن بنيامين نتنياهو هو وزير مالية فاقد لأية صدقية مقال 40 بالمئة قالوا إنه ذو صدقية.

وبالنسبة لتوزيع المقاعد في إنتخابات للكنيست تجري الآن أظهر الاستطلاع هبوط حزب"الليكود" الى 36 مقعداً (40 مقعداً في الكنيست الحالية) وارتفاع حزب "العمل" بمقعدين ( من 19 الى 20 مقعداً) وكذلك حزب "هئيحود هليئومي" - "الوحدة الوطنية" ( من 7 الى 9 مقاعد). وبالنسبة للأحزاب العربية أظهر الاستطلاع أنها ستحافظ على مقاعدها الحالية (التجمع-3- الجبهة- 3- العربية الموحدة- 2).

شمل الاستطلاع 501 شخصاً يمثلون السكان البالغين في إسرائيل مع هامش خطأ نسبته القصوى 4,5 بالمئة للايجاب أو السلب.