يديعوت أحرونوت":حماس أطلقت صاروخ "ستريلا" المضاد للطائرات على طائرة إسرائيلية

يديعوت أحرونوت":حماس أطلقت صاروخ "ستريلا" المضاد للطائرات على طائرة إسرائيلية


أفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت” في عددها الصادراليوم الأثنين، أن حركة حماس، قامت ولأول مرة منذ التصعيد الأخير في الجنوب، بإطلاق صاروخ مضاد للطائرات من طراز "ستريلا" ضد طائرة حربية إسرائيلية لكنه أخطأ الهدف. وقالت الصحيفة إن هذا الأمر عزز مصداقية المعلومات التي توفرت لأجهزة الاستخبارات الإسرائيلية، بأن حماس تمتلك هذا النوع من الصواريخ الأمر الذي يعزز الترسانة العسكرية لحركة حماس.


وقالت الصحيفة إن الحركة أطلقت صاروخا من نوع "ستريلا" خلال الأسبوع الماضي باتجاه طائرة عسكرية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، خلال نشاط للطيران الحربي الإسرائيلي فوق القطاع. وبحسب الصحيفة فإن عناصر في الجيش الإسرائيلي قالت إن هناك شبه يقين بأن الصاروخ الذي أطلق من غزة هو من طراز "ستريلا" ، مع احتمال أن يكون الصاروخ المذكور من طراز آخر.


وكشفت الصحيفة، نقلا عن مصادر عسكرية إسرائيلية أن تعزيز ترسانة حركة حماس قد أخذ زخما كبيرا بعد سقوط نظام القذافي في ليبيا، حيث تعرضت مخازن الأسلحة في ليبيا للسرقة، وقام تجار الأسلحة ببيعها في أنحاء متفرقة من العالم. وقد وصلت كمية كبير من صواريخ "ستريلا" إلى شبه جزيرة سيناء، ومن هناك إلى غزة، علما بأن القوات الأمريكية حاولت العثور على هذه الصواريخ المسروقة لكنها تمكنت من العثور على بضعة مئات منها من أصل ألف صاروخ سرقت من ليبيا.


وأضافت الصحيفة أن الجيش الإسرائيلي كان رصد عملية إطلاق صواريخ مضادة للطائرات، في الصيف الماضي أيضا، عند الهجوم الذي وقع على الحدود الإسرائيلية المصرية وأسفر عن مصرع ستة إسرائيليين، حيث تم خلال هذا الهجوم إطلاق صاروخ مضاد للطائرات ضد مروحية عسكرية إسرائيلية حلقت في المكان.


ولفتت الصحيفة إلى أن حركة حماس لم تحاول حتى خلال العدوان على غزة استخدام صواريخ مضادة للطائرات، لكن قرار الحركة استعمال هذا النوع من الصواريخ مؤخرا يشير إلى رغبة الحركة في تصعيد عملياتها ضد إسرائيل. واعتبرت الصحيفة أن سياسة عدم الرد التي اعتمدتها حماس في الفترة الأخيرة، خلال عمليات التصفية التي قامت بها إسرائيل كانت مؤقتة وغير دائمة ونجمت عن دوافع سياسية داخلية. وتقدر إسرائيل أن حركة حماس مستعدة وجاهزة ومن شأنها أن تقوم بعمليات إطلاق مكثف للصواريخ والقذائف الصاروخية ضد إسرائيل خلال فترة صغيرة، فور انتهاء الظروف الداخلية التي تعيق  الحركة من العمل.


وكشفت الصحيفة أنه بالإضافة إلى صواريخ "ستريلا" فقد عثرت إسرائيل مؤخرا أيضا على نوع جديد من الصواريخ في قطاع غزة من طراز "ميلان" التي تنتج في دول أوربا الغربية.

 

 

 

 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018