صحيفة "ذي جارديان":اسرائيل تضطر الفلسطينيين "اللجوء الى التسول"

صحيفة "ذي جارديان":اسرائيل تضطر الفلسطينيين "اللجوء الى التسول"

أُجبرت العمليات العسكرية الإسرائيلية الفلسطينيين في غزّة والضفة الغربية إلى "اللجوء إلى التسوّل". وبتقصير إسرائيل تقديم مساعدات ضرورية لتلك المناطق تخرق هي بهذا القانون الدولي، وفق ما أدلى به خبير بالأمم المتحدة يوم أمس.

"هناك إنتهاك دائم وخطير للحق في الغذاء من القوات المحتلّة، كما وأنّ هناك وضع إنساني مأساوي"، قال جين زيغلر، الخبير بموضوع الحق في الغذاء في الأمم المتحدة.

إنّ فرق جند إسرائيلية تحيط القرى الفلسطينية وتحول دون وصول الغذاء إليها، كما وتمنع الفلاحين من الوصول إلى أراضيهم، قال زيغلر. لقد كان على الكثير من القرى أن تشتري المياه لأن مصادر المياه الموجودة لديها كانت قد قُطعت وأُوقفت.

نوّه السيد زيغلر كذلك إلى التدمير و المصادرة لأراضٍ فلسطينية خصبة من أجل إقامة مناطق عسكرية إو مستعمرات يهوديّة. "لقد رأينا جرافاتٍ تقتلع الآلاف من أشجار الزيتون"(أشجار السلام؟؟ - س.م.)، قال زيغلر.

هذا وتوقف القوات المحتلة الشاحنات المليئة بالغذاء والمرسلة للقرى الفلسطينية، إمّا كمساعدات أو للبيع، عند الحواجز وتجبرها على إفراغ حمولتها. وبعد عملية التفتيش يتحتم على سكّان القرى أن يجدوا شاحنة أخرى لتحمّل الغذاء مجدّدًا من أجل إكمال المسيرة، قال زيغلر.

يذكر ايضا، ان وفق تقارير البنك الدولي، فإن واحدًا من كل عشرة أطفال في غزّة والضفة الغربية يعاني من سوء تغذية عسير.