وسائل إعلام تركية: سورية وافقت على إبعاد قواتها عن الحدود

وسائل إعلام تركية: سورية وافقت على إبعاد قواتها عن الحدود
دبابة تركية قريبة من الحدود مع سورية

كتبت صحيفة "هآرتس" اليوم، السبت، أن وسائل الإعلام التركية نشرت اليوم أن سورية وافقت على إبعاد قواتها عن الحدود مع تركيا مسافة 10 كيلومترات، استنادا إلى صحيفة "غارديان". ويأتي ذلك على خلفية تكرار حوادث إطلاق النار بين الجهتين ما أدى إلى مقتل مواطنين أتراك وجنود سوريين.

وأضافت "هآرتس" أن إقامة مثل هذا الحزام سوف يسمح لـ"المتمردين" بالعمل بحرية أكثر ضد الجيش السوري، كما أن المواطنين السوريين يستطيعون إيجاد ملاذ لهم في المنطقة.

ولم تعلق كل من من دمشق وأنقرة على هذه التقارير التي وصفت مصادرها بحسب وسائل الإعلام بأنها موثوقة.

إلى ذلك، نشرت "نيويورك تايمز"، صباح اليوم، تقريرا موسعا يتناول ادعاءات "المتمردين" في سورية ضد دول الغرب، وعلى رأسها الولايات المتحدة. وبحسب الصحيفة فإنهم يكررون تحذيراتهم مؤخرا من أن استمرار تجاهل الغرب لما يحصل في سورية قد يدفع الشعب السوري نحو التطرف، ويساهم في تعزيز المجموعات الجهادية. بحسب "نيويورك تايمز".

ونقلت عمن وصفته بـ"أحد المتمردين" قوله إنه إذا استمر الغرب بإدارة الظهر للشعب السوري، فإن الشعب السوري سيقوم بالمثل، الأمر الذي يعرض أمن ومصالح الغرب في سورية للخطر.

كما نقلت عن أحدهم قوله إن الغرب يغامر بخسارة "حليف محتمل" في الشرق الأوسط في حال سقوط نظام بشار الأسد، وبالتالي فإن الغرب سيكتسب أعداء في المواقع التي كان يفترض أن يجد فيها أصدقاء.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018