صاندي تايمز:صفقة بين نتنياهو وأوباما بزيادة التشدد الأمريكي في الملف الإيراني

صاندي تايمز:صفقة بين نتنياهو وأوباما بزيادة التشدد الأمريكي في الملف الإيراني

أعلن رئيس االحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو ان زيارة الرئيس الامريكي باراك اوباما ستبحث ٣ قضايا وهي ايران وسوريا وعملية السلام.

وقال في بداية اجتماع الحكومة الاسبوعي : أرحّب بنية الرئيس أوباما لزيارة اسرائيل. هذه هي زيارة مهمة جدا تؤكد الحلف الوطيد بين اسرائيل والولايات المتحدة. أعتقد أن أهمية هذا التحالف تبرز أكثر على خلفية ما يحدث ميدانيا من الثورات الكبيرة والاهتزازات التي تحدث من حولنا في جميع أنحاء الشرق الأوسط، من المحيط الأطلسي في شمال إفريقيا وحتى الشرق وإيران.

واضاف : لقد تحدثت مع الرئيس (أوباما) حول هذه الزيارة واتفقنا على أننا سنبحث ثلاثة مواضيع رئيسية وهي المحاولات الإيرانية لامتلاك الأسلحة النووية والأوضاع غير المستقرة في سوريا وتداعياتها على أمن المنطقة وطبعا على أمن اسرائيل والولايات المتحدة والمحاولات لدفع عملية السلام بيننا وبين الفلسطينيين. هذه القضايا وقضايا أخرى سيتم طرحها تعتبر قضايا هامة جدا وهي تلزم التعامل الأكثر جديةً من قبل اسرائيل. إنني أؤمن بأنها تلزم أيضا وحدة وطنية موسعة بقدر الامكان واستقطاب القوى داخل دولة اسرائيل وهذا ما نسعى إلى تحقيقه في تشكيل الحكومة الجديدة


الى ذلك أوردت صحيفة نيويورك تايمز أن اسرائيل تفحص بعض بوادر حسن النية عشية زيارة أوباما بينها تجميد مؤقت للاستيطان مقابل تفاهمات سياسية بأن لا يتوجه الفلسطينيون الى المحكم الدولية وكذلك اطلاق سراح بعض الأسرى أو نقل السيطرة للسلطة الفلسطينية على بعض المناطق في الضفة الغربية.

منجانبها نقلت صحيفة الصاندي تايمز عن ديقيد ميلر المستشار في وزارة الخارجية أن صقفة قد تبرم بين أوباما ونتنياهو يتم بموجبها تكثيف الضغط الأمريكي في الملف الايراني مقابل تنازلات اسرائيلية في الملف الفلسطيني تتمثل بمفاوضات حول الحدود والترتيبات الأمنية .


الصحيفة أوردت أن أوباما لا يريد أن يكون الرئيس الأمريكي الذي تمتلك ايران في عهده سلاحا نوويا وفي نفس الوقت لا يريد أن يكون الرئيس الأمريكي الذي تبخر في عهده حل الدولتين.

ميلر قال للصحيفة أن أوباما يستطيع استغلال وضع نتنياهو الحالي كونه أقل انضباطا وأقل ثقة بالنقس وأكثر حساسية للمؤثرات الخارجية، في اشارة الى نتائج الانتخابات الاسرائيلية.
.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018