إسرائيل تستورد 75% من نفطها من كردستان العراق

إسرائيل تستورد 75% من نفطها من كردستان العراق

ذكر تقرير صحفي أن حوالي 75% من النفط الذي تستورده إسرائيل مصدره في كردستان العراق، وادعى التقرير أنه بهذه الطريقة تمول إسرائيل حرب الأكراد ضد تنظيم 'داعش'.

واعتمد التقرير، الذي نشرته صحيفة 'فايننشال تايمز' أمس الأحد، على معطيات لشحنات النفط ومصادر تجارية ومراقبة ناقلات نفط تخرج من مصافي النفط بواسطة الأقمار الاصطناعية. وأظهرت هذه المعطيات أن شركات النفط الإسرائيلية استوردت أكثر من 19 مليون برميل نفط من كردستان العراق خلال الفترة الواقعة ما بين بداية أيار الماضي وحتى 11 آب الحالي.

وقدرت الصحيفة بموجب أسعار النفط في تلك الفترة أن حجم صفقات النفط الذي استوردته إسرائيل من كردستان العراق بلغ مليار دولار، وأن هذا المبلغ يشكل 77% من معدل الطلب الإسرائيلي على النفط، حيث تستهلك إسرائيل 240 ألف برميل يوميا.

وأشار التقرير إلى أن أكثر من صادرات النفط من كردستان العراق تخرج عن طريق ميناء جيهان التركي على البحر المتوسط. وقالت مصادر للصحيفة إن إسرائيل تعيد تصدير هذا النفط إلى دول أخرى أو يتم تخزينه.

ويكشف التقرير تسرب النفط من كردستان العراق إلى السوق العالمية وإلى دول مثل ايطاليا وفرنسا واليونان التي تعتبر مستهلكات كبيرة لهذا النفط، وتجري هذه التجارة من خلال صفقات سرية يتم تسديد ثمنها سلفا وتديرها كبرى شركات النفط العالمية، مثل شركتي 'فيتول' و'ترفيغورا'.

وقالت الصحيفة أن ثمة ادعاء بأن إسرائيل تشجع هذه التجارة مع كردستان العراق من أجل تحويل أموال إلى هذا الإقليم لدعم محاربته لتنظيم 'داعش'. وقال تجار وخبراء في تجارة النفط إن إسرائيل تشتري هذا النفط بأسعار رخيصة نسبيا لكن مصادر في حكومة كردستان العراق نفت ذلك.