مضايا: مرضى الفشل الكلوي يصارعون الموت والحصار

مضايا: مرضى الفشل الكلوي يصارعون الموت والحصار

مصير مجهول ينتظر 25 مريضا بالقصور الكلوي في بلدة "مضايا" بريف دمشق الغربي، المحاصرة من قوات النظام وحلفاؤه، في ظل انعدام الأجهزة الطبية وسط مناشدات لإخراجهم قبل فوات الأوان.

المواطن السوري علي غصن يشكو إلى معاناته مع مرض الفشل الكلوي منذ أكثر من ثمانية أسابيع، وتدهور حالته الصحية منذ أكثر من أسبوعين بسبب عدم القدرة على تناول الطعام والشراب.

وقال غصن إنه "بحاجة إلى إجراء غسيل كلوي وهو غير متوفر لدى الهيئة الطبية في مضايا"، مناشدا المنظمات الإنسانية بـ"التدخل السريع للضغط على أطراف الصراع من أجل إجلائه مع غيره من المرضى".

من جانبه، قال الممرض في المستشفى الميداني بمضايا، أحمد عبد الوهاب، إنّ "25 حالة موجودة في البلدة بحاجة لغسيل كلى، 7 منهم تدهورت حالتهم مؤخرًا".

وطالب عبد الوهاب الأمم المتحدة والهلال الأحمر السوري بالتدخل وإخراج فوري لجميع المصابين وإخضاعهم لجلسات غسيل كلى لإنقاذ حياتهم.

وأرجع المسعف السبب في الإصابة بالفشل الكلوي والأوبئة الأخرى في مدينة مضايا إلى "اقتصار الطعام على الأرز والبقوليات وهو ما يحرم الجسم من الفيتامينات والأملاح والمعادن".

وأشار إلى أن المساعدات الأممية التي دخلت إلى مضايا خلال العام الجاري لم تأخذ بعين الاعتبار حاجة الجسم البشري للتنوع الغذائي.

وأوضح عبد الوهاب أن وضع مستشفيات بالبلدة سيء للغاية جراء الحصار المفروض عليها منذ نحو عام و3 أشهر، وأنها عاجزة تمامًا عن مداواة الحالات الحرجة والأمراض المزمنة.

يشار إلى أن القصور الكلوي يطلق على حالات فشل الكلى في تأدية وظائفها مما يؤدي إلى اختلال عام في جسم الإنسان.

وتحاصر قوات النظام وحلفاؤه بلدة مضايا، منذ حزيران/ يونيو، وبعد منع دام أكثر من 6 أشهر ووفاة العشرات جوعًا، دخلت أول قافلة للمساعدات مطلع العام الجاري، تلتها 4 دفعات أخرى، وسط شكاوي من السكان بعدم كفايتها.

ومنذ مطلع العام الجاري تمكن الهلال الأحمر من إخلاء نحو 400 مريضًا فقط من أصل آلاف المرضى المحتاجين للعلاج، في البلدة البالغ عدد سكانها 40 ألف نسمة.

اقرأ/ي أيضًا | سورية: مساعدات غذائية لمناطق محاصرة بعد انقطاع 5 شهور

ويعاني أهالي بلدة مضايا من عمليات قنص متكررة، كان أحدثها السبت الماضي، حيث شخص بجراح خطرة نقل على إثرها إلى المستشفى الميداني، ليتوفى الإثنين بعد عجز الكادر الطبي عن إنقاذه.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية