الغذاء المضاد للالتهابات يحمي النساء من كسور العظام

الغذاء المضاد للالتهابات يحمي النساء من كسور العظام

أفادت دراسة أميركية حديثة، بأن الوجبات الغذائية المضادة للالتهابات، قد تقلل من خطر فقدان العظام وكسور الفخذ بين النساء في سن اليأس.

الدراسة أجراها باحثون جامعة ولاية أوهايو الأميركية، ونشروا نتائجها أمس، الجمعة، في دورية "الجمعية الأميركية لتقدّم العلوم".

وللوصول إلى نتائج الدراسة، راقب الباحثون حالة أكثر من 191 ألف سيدة، ضمن مبادرة لقياس مستويات الالتهابات وطبيعة النظام الغذائي لكثافة المعادن في العظام.

ووجد الباحثون، أن النساء اللائي تناولن الوجبات الغذائية المضادة للالتهابات، التي تحتوي على الخضروات والفواكه والأسماك بأنواعها والحبوب الكاملة، يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بكسور الفخذ لدى النساء بعد انقطاع الطمث أو سن اليأس ( يبدأ من 45 إلى 55 عامًا).

وقالت أستاذ التغذية بجامعة أوهايو، الدكتورة تونيا بستان: "دراستنا تشير إلى أنه مع تقدم النساء في العمر فإن طبيعة التغذية تؤثر سلبا أو إيجابا على كثافة عظامهم".

وأضافت أن "النتائج تعطينا سببا هاما لإصدار توجيهات صارمة بشأن الاهتمام بطبيعة ونوعية الأطعمة المتناولة بين النساء في مرحلة سن اليأس، حيث تسهم الالتهابات بزيادة فرص الإصابة بهشاشة العظام".

وكانت دراسة بحثية سابقة كشفت، أن النظم الغذائي الغني بالفواكه والخضروات، يقلل فرص إصابة الأشخاص بمرض السكري من النوع الثاني.

وأضافت دراسة أخرى، أن النظام الغذائي الصحي الذي يقي من الأمراض، يعتمد على زيت الزيتون كمصدر أساسي للدهون، بجانب الإكثار من تناول الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة والبقوليات والمكسرات، وتناول الأسماك والدواجن على الأقل مرتين في الأسبوع، والحد من تناول اللحوم الحمراء.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة