"الهيئة الأوروبية لسلامة الغذاء" تحذر من بكتيريا جديدة

"الهيئة الأوروبية لسلامة الغذاء" تحذر من بكتيريا جديدة
(pixabay)

أعلنت الهيئة الأوروبية لسلامة الغذاء، اليوم الأربعاء، عن أنّ البكتيريا التي عثر عليها في البشر والحيوانات والغذاء، تشكل تهديدًا لصحة الإنسان والحيوان على حدّ سواء، إذا ما تطورت لتقاوم المضادات الحيويّة.

وحذر خبراء من أنّ هذه البكتيريا، تقتل حوالي 25 ألف شخص في الاتحاد الأوروبي بسبب هذه البكتيريا، كما جاء في التقرير الصادر عن الهيئة الأوروبيّة.

وقال المفوض الأوروبي لـ'صحة وسلامة الغذاء'، فيتينيس أندريوكايتيس' مقاومة مضادات الميكروبات تهديد مثير للقلق يعرض صحة الإنسان والحيوان للخطر.

'لقد بذلنا جهودا كبيرة لوقف انتشارها لكن هذا ليس كافيا. يتعين علينا أن نكون أسرع وأقوى وأن نعمل على عدة جبهات'.

وترجع مقاومة العقاقير إلى إساءة استخدام المضادات الحيوية أو تعاطي جرعات زائدة منها وهو ما يشجع البكتيريا على التطور لتبقى على قيد الحياة وتطور أساليب جديدة للتغلب على مفعول الأدوية.

وسلط تقرير اليوم الضوء على تزايد المقاومة للمضادات الحيوية في بكتيريا السالمونيلا- التي يمكن أن تسبب الإصابة بداء السالمونيلات الشائع والخطير والذي ينتقل عن طريق الطعام- في أنحاء الاتحاد الأوروبي.

وقال مايك كاتشبول كبير العلماء في المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها إن أكثر ما يقلقه هو أن بعض الأنواع الشائعة من السالمونيلا في البشر تظهر مقاومة شديدة للعقاقير.

وقال 'الاستخدام الرشيد للمضادات الحيوية في أدوية الحيوانات والبشر أمر بالغ الأهمية. تقع علينا جميعا مسؤولية ضمان استمرار فاعلية المضادات الحيوية'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018