دراسة: شركات الأدوية... جشع رأسمالي أم معالجة للمرضى؟

دراسة: شركات الأدوية... جشع رأسمالي أم معالجة للمرضى؟

نشرت شركة "بي دبليو سي" للخدمات الاستشارية والمراجعة الاقتصاديّة، دراسة جديدة، اليوم الخميس، أفادت أنّ شركات صناعة العقاقير تعاني عالميًّا من سمعة سيئة.

وحسب الدراسة المنشورة، فإنّ 73٪ من الألمان، يرون أنّ قطاع الأدوية حريص فقط على تحقيق مصالحه، على حساب صناديق التأمين الاجتماعي.

ورأى 19% فقط ممن شملهم الاستطلاع أن الشركات العاملة في مجال الأدوية هي شركات تسعى لمداواة المرضى والإبداع في سبيل ذلك.

وعبر سبعة من بين كل عشرة أشخاص شملهم الاستطلاع (68%) عن أملهم في أن تزيد هذه الشركات من رهانها على إيجاد حلول إبداعية تعتمد على تطوير أدوية مخفضة الثمن بنفس فعالية العقاقير الأصلية باهظة الثمن.

وحسب مؤشر الرعاية الصحية في ألمانيا عام 2017 فإن تقييم الألمان لقطاع الصحة إيجابي إجمالا حيث رأى 79% (أربعة من كل خمسة تقريبا) ممن شملهم استطلاع للمؤشر أنهم يحصلون على جميع الخدمات اللازمة للرعاية الصحية الجيدة. ولجأ 40% فقط ممن شملهم الاستطلاع لإبرام عقد إضافي للتأمين الصحي مع شركات خاصة لاستكمال ما يرونه من خدمات صحية يفتقدونها لدى شركات التأمين الصحي العامة.

وأظهر نفس الاستطلاع أن 85% من الألمان راضون عن خدمات الشركات العامة بل إن ثلثي المستطلعة آراؤهم (64%) يرون أن قطاع الصحة الألماني من أفضل ثلاثة قطاعات صحية على مستوى العالم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018