32% من وفيات الكوليرا باليمن أطفال

32% من وفيات الكوليرا باليمن أطفال

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، اليوم الأحد، إن 32 بالمائة من وفيات الكوليرا في اليمن من الأطفال تحت سن الـ15 سنة.

وبلغ عدد وفيات الكوليرا في اليمن 2165 حالة وفاة، منذ تفشي الوباء بحسب تقرير لمنظمة الصحة العالمية، صدر الأحد، فيما وصلت حالات الإصابة المشتبه بها إلى 843 ألف حالة.

وذكر فرع اليونسيف في اليمن، على حسابه الرسمي في تويتر، أن الأطفال يمثلون قرابة 50% من إجمالي حالات الاشتباه بالكوليرا، و32% من إجمالي الوفيات.

ولم تتطرق المنظمة إلى المناطق الأكثر تضررا من وفيات الأطفال جراء الكوليرا، لكنها أشارت إلى "تراجع معدلات الإماتة من الوباء".

وارتفع عدد ضحايا الكوليرا في اليمن منذ تفشي الوباء في 27 نيسان/ أبريل الماضي، إلى 2165 وفاة، وفقا لتقرير صادر عن الصحة العالمية.

وقال التقرير الصادر، الأحد، إن عدد الإصابات التراكمية بلغ 843 ألف حالة، وذلك في 21 محافظة يمنية من إجمالي 22.

ولا تزال محافظة أرخبيل سقطرى (جنوب) هي الوحيدة التي لم تُسجَل فيها أية إصابات بالكوليرا. وأعلنت الأمم المتحدة، أمس الأول الجمعة، أن وباء الكوليرا بات متفشيا الآن في 92% من إجمالي مساحة اليمن.

وقال المتحدث باسم الأمين العام، ستيفان دوغريك، إنه "التفشي الأكبر على الإطلاق للوباء في سنة واحدة".

ووفقا للأمم المتحدة، فقد تمكن العاملون في المجال الإنساني، من الوصول إلى أكثر من 2.2 مليون شخص وتزويد نحو 600 ألف شخص بأدوية للأمراض غير المعدية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018