باحثون: تناول المكسرات يقلل خطر أمراض القلب

باحثون: تناول المكسرات يقلل خطر أمراض القلب
أرشيفية

قال باحثون أميركيين، إن الأشخاص الذين يتناولون المكسرات بشكل منتظم تقل لديهم احتمالات الإصابة بالأمراض القلبية.

وفحص الباحثون التاريخ المرضي ونمط الحياة والعادات الغذائية لأكثر من 210 آلاف من العاملين في مجال الرعاية الصحية، وخلال متابعة استمرت أكثر من 20 عاما أصيب 14136 شخصا بأمراض في القلب والأوعية الدموية، بينهم 8390 أصيبوا بمشاكل في الشريان التاجي و5910 بجلطات.

ووجدت الدراسة، أن من تناولوا 28 غراما من المكسرات خمس مرات على الأقل في الأسبوع، تراجع احتمال إصابتهم بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 14%، وتراجع احتمال إصابتهم بمشاكل في الشريان التاجي بنسبة 20%.

وصرحت الباحثة في علم التغذية بكلية "تي إتش تشان" للصحة العامة في بوسطن، شيلبا بوباتيراجو، "تناول مجموعة متنوعة من المكسرات ولو لبضع مرات أسبوعيا مفيد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية".

وقالت بوباتيراجو، في رسالة بالبريد الإلكتروني "تحتوي المكسرات على سعرات حرارية عالية، يجب تناولها بكميات صغيرة واستبدالها بأطعمة أخرى بروتينية وليس إضافتها للنظام الغذائي".

وسبق وأن ربط الباحثون بين تناول المكسرات وتراجع خطر الإصابة بأمراض القلب وداء السكري وارتفاع ضغط الدم، لكن معظم الأبحاث التي أجريت في هذا الصدد، ركزت على تناول المكسرات بوجه عام دون تحديد أنواع بعينها ذات فوائد أكبر.

أما الدراسة الجديدة، والتي نشرت على الإنترنت بدورية الكلية الأميركية لصحة القلب، فركزت على أنواع المكسرات كل على حدة ووجدت أن من يتناولون الجوز مرة في الأسبوع على الأقل، انخفض لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 19% بينما تراجع عندهم خطر الإصابة بأمراض الشريان التاجي بنسبة 21% مقارنة بمن لا يتناولون الجوز مطلقا.

كما وجدت الدراسة أن تناول حصتين على الأقل من الفول السودانين، يرتبط بتراجع خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 13% وخطر الإصابة بمشاكل في الشريان التاجي بنسبة 15%.

كما توصلت الدراسة إلى أن تناول حصتين أو أكثر من المكسرات، كاللوز والكاجو والفستق، مرتبط بانخفاض نسبته 15% في خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وبنسبة 23% في خطر الإصابة بأمراض الشريان التاجي.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018