باحثة من هارفرد: زيت جوز الهند "سم نقي"

باحثة من هارفرد: زيت جوز الهند "سم نقي"
(pixabay)

قالت أخصائية أمراض الأوبئة من مدرسة الصحة العامة في جامعة هارفرد، كارين ميشيلز، يوم أمس الأربعاء، إن زيت جوز الهند هو "واحد من أسوأ المواد التي يمكن للشخص تناولها"، ووصفته بأنه "سم نقي".

وسادت الفكرة في الأعوام الأخيرة في بعض متاجر الطعام أو مواقع الإنترنت المختصة بالرفاهية الصحية، بأن زيت جوز الهند مفيد للكثير من الأشياء ابتداء بمعالجته تلف الشعر ومنع السُمنة وأشياء أخرى.

وصرحت البروفيسورة من جامعة هارفرد أن فوائد زيت جوز الهند عبارة عن بدع، وأنها ليست علاجا لأي شيء.

ولفتت صحيفة "ذي غارديان" البريطانية إلى أن ميشيلز أشارت إلى هذه الملاحظات خلال إجراءها لمحاضرة بعنوان "زيت جوز الهند وأخطاء غذائية أخرى" في جامعة فريبيرغ.

وحاز خطابها المصور الذي أجرته في ألمانيا حيث تشغل منصب مديرة مؤسسة لمنع الأورام الوبائية، على أكثر من مليون مشاهدة على موقع "يوتيوب".

وارتكزت ميشيلز في تحذيرها من استخدام هذا النوع من الزيوت على النسبة المرتفعة التي تحتوي عليه من الحمض الدهني المشبع المعروف برفع مستويات الكوليسترول وخطر الأمراض القلبية الوعائية حيث يتكون زيت جوز الهند بما يزيد عن 80% من الدهن المُشبع.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018