عقار جديد يثبت فعاليته بعلاج نقص الانتباه وفرط الحركة

عقار جديد يثبت فعاليته بعلاج نقص الانتباه وفرط الحركة
توضيحية (Pixabay)

توصّلت دراسة أميركية حديثة إلى عقار جديد يمكنه علاج الأطفال المصابين بنقص الانتباه وفرط الحركة، "إيه. دي. إتش. دي."، بعد أن أظهر نتائج فعالة في علاجه، وهو دواء جديد يدعى "داسترولاين"، ولم يحصل بعد على موافقة هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA).

واعتمدت الدراسة التي أجراها باحثون في معهد "كينيدي كريغر" بجامعة جونز هوبكنز، ومركز جامعة نيويورك الطبي، ومستشفى ماساتشوستس في الولايات المتحدة، على معالجة مجموعة من الأطفال المصابين بنقص الانتباه وفرط الحركة، تتراوح أعمارهم بين 6 و 12 عامًا باستخدام الدواء الجديد، على مدار 6 أسابيع، تلقت فيها مجموعة من الأطفال جرعة يومية من عقار "Dasotraline"، فيما تلقت مجموعة أخرى دواء وهميًّا.

وأظهرت نتائج التجربة التي نشرت في مجلة "جورنال أوف تشايلد آند أدولسينت بسيخوفارماكولوجي"، أن من تلقوا الدواء الجديد بدا عليهم تحسن كبير بدءًا من الأسبوع الأول، واستمر بوتيرة ملحوظة طوال فترة الدراسة، بما في ذلك مقاييس النشاط الزائد وعدم الانتباه، مقارنة بالدواء الوهمي؛ وقال رئيس تحرير مجلة علم الأمراض النفسية للأطفال والمراهقين، هارولد كوبلوفيتش: "يعاني أكثر من أربعة ملايين طفل اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه في الولايات المتحدة، وهناك حاجة ماسة إلى البحث عن علاجات جديدة آمنة ذات آثار جانبية أقل".

ويعد اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة (ADHD)، أحد أشهر أمراض اضطراب السلوك العصبي الذي يصيب الأطفال في مرحلة الدراسة، ويتعذر على المصابين به التركيز أو إعطاء الاهتمام الكافي لشيء محدد؛ وينتج المرض بسبب خلل عضوي في الأجزاء التي تتحكم في الانتباه والسيطرة على نشاط المخ، ما يجعلهم يعانون صعوبات في تنفيذ مهام معينة، ويتصرفون باندفاع ويتعرضون لمشكلات كثيرة.