تعوّدوا على المشي السريع لتطول أعماركم!

تعوّدوا على المشي السريع لتطول أعماركم!
توضيحية (pixabay)

أظهرت دراسة بريطانية حديثة أنّ المشي السّريع يقلّص احتمالات الوفاة المبكّرة ويطيل العمر بغضّ النّظر عن الوزن، مؤكّدةً أنّ مستويات اللياقة البدنية قد تكون مؤشرًا للصّحّة الجيّدة أكثر من مؤشّر كتلة الجسم.

واعتمدت الدّراسة التي نشرت في مجلة "مايو كلينك بروسيدينغز" العلميّة، على متابعة بيانات بيانات 474,919 شخصًا، تمّ سؤالهم عمّا إذا كانت وتيرة مشيهم المعتادة بطيئة أو متوسطة أو سريعة، فيما تمّ بالمقابل قياس عوامل ومؤشّرات في أجسام المشاركين، بينها مؤشر كتلة جسم المشاركين ومحيط الخصر ونسبة الدهون في الجسم.

ووفقًا للنتائج الأوليّة، كان وكان المشاركون في المتوسط يبلغون 58.2 عاما ومؤشر كتلة الجسم لديهم يبلغ 26.7 مما يجعلهم في فئة زائدي الوزن.

وبيّن الباحثون في الدّراسة أنّ المشاركين الذين قالوا إنهم كانوا يمشون بسرعة، كان متوسط عمرهم المتوقع أطول من الآخرين، بغض النظر عن مؤشر كتلة الجسم، حيث بلغت التوقعات من 86.7 إلى 87.8 للنساء و85.2 إلى 86.8 للرجال.

ولكن وفق نتائج الدراسة، فقد كان متوسط العمر المتوقع أقصر لدى المشاركين الذي قالوا إنهم يمشون ببطء، وخاصة الذين قالوا إنهم يتحركون ببطء ومؤشر كتلة الجسم لديهم أقل من 20 بالرغم من أن هذا يعتبر في نطاق الصحي.

وبيّن الباحثون أنّ متوسط العمر المتوقع للنساء في هذه المجموعة بلغ 72.4 عاما، ووصل إلى 64.8 عاما للرجال.

وبحسب الدراسة، كان الاستنتاج أنّ متوسط العمر المتوقع للمشاركين النشيطين كان أطول، وكان ذلك ثابتا عبر مستويات ومؤشرات مختلفة من السمنة، حيث أرجع الباحثون سبب هذه  النتيجة إلى أنّ أن خطر وفاة الشخص من الوزن الزائد أو السمنة أقل إذا كانت لياقتهم البدنية أعلى.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية