اتّباع نمط حياة صحي يُبعد خطر الإصابة بالزهايمر

اتّباع نمط حياة صحي يُبعد خطر الإصابة بالزهايمر
توضيحية (pixabay)

كشفت أبحاث حديثة أن اتباع نمط حياة صحي يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر أو غيره من أشكال الخرف حتى لو كان لدى الشخص استعداد جيني يزيد من خطر الإصابة بهذه الأمراض.

ونوقشت الدراسة، يوم الأحد، في المؤتمر الدولي لجمعية الزهايمر في لوس أنجليس، ونشرت في موقع مجلة الجمعية الطبية الأميركية.

واستخدم الباحثون الإنجليز البنك الحيوي البريطاني (بيو بنك) لدراسة قرابة 200 ألف شخص في سن 60 أو أكبر، لاستكمال دراستهم، وفق ما أوردت وكالة "أسوشييتد برس" الأميركية للأنباء.

وبيّنت الدراسة أن الأشخاص الذين يعانون من مخاطر وراثية عالية ويتبعون عادات صحية سيئة، كانوا أكثر عرضة بثلاثة أضعاف للإصابة بالخرف من الأشخاص الذين لديهم مخاطر وراثية منخفضة ويتبعون عادات صحية جيدة.

بغض النظر عن مقدار المخاطر الجينية التي يتعرض لها الشخص، فإن اتباع نظام غذائي جيد وممارسة التمارين والاعتدال في استهلاك الكحول وعدم التدخين يجعل الخرف أقل احتمالًا.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة