اتباع نظام غذائي غني بالألياف واللبن الرائب يحمي من سرطان الرئة

اتباع نظام غذائي غني بالألياف واللبن الرائب يحمي من سرطان الرئة
توضيحية (pixabay)

كشفت دراسة دولية حديثة، أجراها باحثون في المركز الطبي لجامعة فاندربيلت الأميركية بالتعاون مع باحثين من جامعة سيول الوطنية ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية "JAMA Oncology" العلمية، أن اتباع نظام غذائي غني بالألياف والزبادي، مرتبط بتقليل خطر إصابة الأشخاص بسرطان الرئة.

وأوضح الباحثون أن دراسات سابقة رصدت فوائد النظام الغذائي الغني بالألياف واللبن الرائب، للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية وسرطان الجهاز الهضمي.

لكن الدراسة الجديدة، التي استندت إلى تحليل بيانات من دراسات شملت 1.4 مليون شخص بالغ في الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا، كشفت أن هذا النظام الغذائي قد يحمي أيضا من سرطان الرئة.

وللتوصل إلى نتائج الدراسة، تم تقسيم المشاركين إلى خمس مجموعات، بحسب كمية الألياف واللبن الرائب الذي تناولوه.

ووجد الباحثون أن المشاركين الأكثر تناولا للألبان الرائبة والألياف، انخفض لديهم خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة 33 بالمئة، مقارنة بمن تناولوا كميات أقل منهما.

وقال قائد فريق البحث، د. شياو أوشو، إنه "كانت العلاقة بين الوقاية من سرطان الرئة وتناول الزبادي والألياف قوية، وقد شوهدت باستمرار بين المدخنين الحاليين ومن أقلعوا عنه، إضافة إلى غير المدخنين، وكذلك بين الرجال والنساء".

وأضاف أن "الفوائد الصحية للألياف واللبن الرائب مهمة جدا، لأنها تعزز نمو الكائنات الحية الدقيقة المفيدة في الأمعاء، وخصائص البروبيوتيك".

وتشمل الأطعمة الغنية بالألياف خضروات مثل الجزر والبطاطا والسبانخ والبروكلي والكوسا والخس والباذنجان والملفوف، كما تشمل فواكه مثل الموز والتفاح والفراولة والخوخ والبرتقال، وحبوب وبقوليات مثل القمح والبازيلاء والعدس والفاصوليا والفول والحمص.

وكانت دراسات سابقة كشفت أن اتباع نظام غذائي غني بالألياف، يؤدي إلى انخفاض خطر الإصابة بالتهاب مفصل الركبة وهشاشة العظام، ويحافظ على صحة القولون.

وأضافت أن الفتيات اللاتي يتناولن الأطعمة الغنية بالألياف بكثرة، خلال فترة المراهقة ومرحلة الشباب، يصبحن أقل عرضة لخطر الإصابة بسرطان الثدي مستقبلا.

ووفق الدراسات، فإن النساء اللاتي يتناولن أطعمة غنية بالألياف بكثرة أثناء الحمل، يقل خطر إصابة أطفالهن بمرض الربو، وحساسية الشعب الهوائية.

وسرطان الرئة، هو السبب الرئيسي للوفيات بالسرطان في الولايات المتحدة، حيث تم تسجيل أكثر من 222 ألف حالة جديدة بالمرض، وما يزيد على 155 ألف حالة وفاة بالمرض عام 2017، وفقا للمعهد القومي للسرطان في الولايات المتحدة.