إيران: وفاة شخصين بسبب فيروس كورونا

إيران: وفاة شخصين بسبب فيروس كورونا
توضيحية (أ ب)

توفي مسنان في إيران من جراء فيروس كورونا المستجد، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية، اليوم الأربعاء، وذلك بعد ساعات من إشارتها إلى تأكيد إصابتهما بالفيروس.

ونقلت الوكالة عن المتحدث باسم وزارة الصحة، كيانوش جهانبور، قوله: "المؤسف أنهما توفيا في وحدة للعناية الفائقة بسبب تقدمهما في السن وفقدانهما المناعة".

وفي وقت سابق، كان قد أعلن جاهنبور، عن أول إصابتين بفيروس كورونا في مدينة قم شمالي البلاد، ليتم الإعلان لاحقًا عن وفاة شخصين متأثرين بإصابتهما بالفيروس المستجد.

وقال جاهنبور إن "الجهات الطبية اشتبهت في عدد آخر من الحالات في المدينة ذاتها، وفرضت عليهم الحجر الصحي".

وأعلنت السلطات الصينية، في وقت سابق الأربعاء، أن حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا، وصلت لأكثر من ألفي حالة بعدما سجّلت مقاطعة هوباي، بؤرة الوباء وسط البلاد، 136 حالة وفاة خلال الساعات الـ24 المنقضية، في حين بلغ عدد المصابين 74 ألف.

وفاق عدد وفيات فيروس كورونا، بحسب بيانات منظمة الصحة العالمية، عدد الوفيات جراء متلازمة التهاب الجهاز التنفسي الحاد، والمعروف باسم "سارس"، بين عامي 2002 و2003.

وتجدر الإشارة إلى أن عدد ضحايا وباء السارس، وفق منظمة الصحة العالمية، لم يزد عن 774 شخصًا غالبيتهم من الصين، فيما زاد عدد الوفيات من فيروس كورونا عن 1000 شخص خلال شهر واحد فقط.