دراسة: العقار المستخدم في علاج الملاريا ليس فعالًا في علاج كورونا

دراسة: العقار المستخدم في علاج الملاريا ليس فعالًا في علاج كورونا
(أ ب)

خلصت دراسة أجرتها مستشفيات في نيويورك، ونشرتها مجلة "نيو انغلاند جورنال أوف ميديسين"، إلى أن عقار "هيدروكسيكلوروكين" المستخدم في معالجة الملاريا لم يحسن حالة المصابين بوباء كورونا المستجد ولم يفاقمها.

وأجريت الدراسة على 811 مصابًا بالوباء بعد إعطائهم في اليوم الأول جرعة 1200 ميليغرام من عقار هيدروكسيكلوروكين المستخدم منذ سنوات في معالجة الملاريا، وبعض أمراض المناعة الذاتية كالذئبة، والتهاب المفاصل الروماتيدي، ثم إعطائهم جرعة 800 ميليغرام يوميًا على مدى أربعة أيام.

وأوضح معدّو الدراسة التي موّلتها معاهد الصحة الأميركية، أن "وضع المصابين الذين تلقوا العقار بعد إدخالهم إلى قسم الطوارئ، لم يتراجع أو يتحسن بشكل ملحوظ مقارنة بالمصابين الذين لم يتلقوه".

وشدد العلماء على أن "هذه الدراسة التي أجريت على 811 مريضًا لا ينبغي أن تُستعمل لاستبعاد إيجابيات أو مخاطر العلاج بعقار هيدروكسيكلوروكين"، فيما أكدوا أن "نتائجنا لا تدعم استخدام هيدروكسيكلوروكين في الوقت الراهن خارج التجارب السريرية العشوائية المجراة لإظهار فعاليته".

وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، كان من مؤيدي استخدام عقار هيدروكسيكلوروكين كعلاج للمصابين بوباء كورونا المستجد، فيما حذّرت السلطات الصحية الأميركية والكندية حذرت استخدامه خارج إطار التجارب السريرية.