منظمة الصحة العالمية: تفشي كورونا يمنع علاج الأمراض

منظمة الصحة العالمية: تفشي كورونا يمنع علاج الأمراض
(أ ب)

أعدت منظمة الصحة العالمية تحليلا جديدا، يظهر أن نصف الدول التي شملتها الدراسة، تعاني من التعطل الجزئي أو الكلي لخدمات الصحة المقدمة لمرضى ارتفاع ضغط الدم ومرض السكري خلال جائحة فيروس كورونا.

وفي مسح شمل 155 دولة الشهر الماضي، وجدت وكالة الصحة التابعة للأمم المتحدة مشاكل مقلقة في توفير الرعاية الصحية للأشخاص الذين يعانون من أمراض غير معدية، وكثير منهم أكثر عرضة لمضاعفات شديدة من كوفيد-19.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، في بيان، إن "العديد من الأشخاص الذين يحتاجون إلى علاج لأمراض مثل السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري لم يتلقوا الخدمات الصحية والأدوية التي يحتاجونها منذ بدء جائحة كوفيد-19. من الضروري أن تجد البلدان طرقًا مبتكرة لضمان استمرار الخدمات الأساسية ... حتى في الوقت الذي تحارب فيه كوفيد-19".

ووجد المسح أيضًا أن 42 بالمئة من البلدان قد قطعت الخدمات المقدمة لمرضى السرطان وأن 31 بالمئة قطعت الخدمات لحالات طوارئ القلب. في أكثر من 90 بالمئة من البلدان، أعيد تكليف موظفي الرعاية الصحية جزئيا أو كليا بمهام الوباء.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"