بليزارد تختتم سلسلة "ستار كرافت"

بليزارد تختتم سلسلة "ستار كرافت"

كشفت شركة 'بليزارد Blizzard' أنها ستطرح في تشرين الثاني إصدار محدث من لعبتها 'ستار كرافت2' والذي يحمل اسم 'ليجسي أوف ذا فويد'، والذي سيختم قصة الجزء الثاني من سلسلة 'ستار كرافت'، التي بدأت مع 'ستار كرافت2: وينغس أوف ليبيرتي' في 2010.

وقامت الشركة ضمن هذا الاصدار بتغييرات كبيرة من حيث أسلوب اللعب، حيث قامت بتقديم تغييرات في الموارد وغيرت عدد من الموارد في كل قاعدة، بحيث تم تقسيم النصف الأول من المعدات ليكون مصدرها 1500 معدن والنصف الأخر 750 معدن، وتهدف الشركة من هذه التغييرات للعمل على توفير الموارد المطلوبة كما فعلت في الجزء السابق 'هيرت أوف ذا سوارم'، بالإضافة لمنح اللاعبين إضافات جديدة أكثر قوة من ذي قبل.

كما قامت الشركة بتحسين وتطوير إمكانية وحدات المسح في تحديد الأهداف بدقة، كما قامت بتعديل الوقت ليناسب مجريات اللعب كما قامت بتغيير معدل مرور الوقت أكثر مما تتوقع عن الساعة العادية كما قامت الشركة بصنع وحدات جديدة، وقامت بالتعديل على وحدات أخرى.

يذكر أن شركة 'بليزارد' هي شركة أميركية لتطوير وتوزيع ألعاب الفيديو، أقيمت عام 1991 تحت اسم 'سيليكون وسايناس'، وهي فرع من مجموعة 'فيفاندي' الفرنسية.

اقرأ أيضًا| 'سوبر ماريو' ما زال شابا ويحتفل بعيده الثلاثين

وتعتبر سلسلة 'ستاركرافت' أحد أشهر سلاسل الألعاب من الفئة الإستراتيجية في الوقت الحقيقي، وتعتبر قصة اللعبة من نوع الخيال العلمي وتروي الحروب الدائرة بين ثلاثة أجناس هي 'التيران'، وهم من البشر المنفيين من الأرض، و'الزرغ'، وهم مخلوقات فضائية متوحشة كان يقودهم العقل الأعلى ثم تحولت القيادة لملكة الشفرات كريغان، و'البروتوس'، وهم مخلوقات فضائية ذوي تكنولوجيا وقدرات ذهنية متقدمة جدا.