تكنولوجيا حديثة تقربنا من الجيل الخامس للاتصالات "5G"

تكنولوجيا حديثة تقربنا من الجيل الخامس للاتصالات "5G"

يبدو أن تكنولوجيا الهواتف الذكية وأجهزة الاتصالات، بعيدة كل البعد في توقفها عن التطور والتحديث، فما زالت شركات الاتصالات تسعى إلى تطوير وتحسين سرعة الاتصال، وهذه المرة عبر الموجات الميليمترية.

حيث أعلنت شركة Fujitsu اليابانية مؤخرًا، وبالتعاون مع جامعة طوكيو للتكنولوجيا، عن تمكنها من تحقيق رقم قياسي جديد في نقل البيانات باستخدام تقنية جديدة تعتمد على الموجات الميليمترية، حيث بلغت سرعة نقل البيانات إلى 56 غيغابايت في الثانية أي بإمكان الشخص تحميل فيلم حجمه 7 غيغابايت في ثانية واحدة فقط.

وتعتزم الشركة تقديم هذه التكنولوجيا لتحسين أداء وكفاءة الهوائيات، في المناطق التي يصعب توصيلها بالإنترنت عبر الألياف البصرية، وتعتبر الموجات الميليمترية قادرة على نقل أضعاف عدد البيانات رغم قصر المسافة بين المرسل والمستقبل.

ويقول الخبراء إن الموجات الميليمترية ستشكل، في المستقبل، الأساس لشبكات الجيل الخامس، وستساعد في مضاعفة سرعة نقل البيانات، على الرغم من أنها تتميز بمدى أقصر، مقارنة مع شبكات الجيل الرابع. إلا أن استخدام تقنية تدعى 'المصفوفات المتدرجة' ستمكن من بث هذه الموجات على مسافات أطول بكثير.

وتتوقع شركة Fujitsu أن تكون هذه التقنية متاحة سنة 2020، وهي السنة التي من المتوقع أن يتم فيها إطلاق الجيل الخامس من الاتصال. 

اقرأ أيضًا | دخول "فيسبوك" عبر الموقع بدل التطبيق يوفر 15% بطارية

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص