الطلبات الحكومية تشد الخناق على "فيسبوك"

الطلبات الحكومية تشد الخناق على "فيسبوك"

قالت شركة فيسبوك، أمس الخميس، إن الطلبات الحكومية للاطلاع على بيانات حسابات المستخدمين زادت بنسبة 13% في النصف الثاني من 2015، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة والهند تصدرتا القائمة.

وقالت الشركة في تقرير نصف سنوي، إن الطلبات الحكومية زادت إلى 46763 طلبا من 41214 طلبا في النصف الأول من العام، وزاد عدد الطلبات 18% في النصف الأول من العام.

وأصبح اطلاع الحكومات على بيانات شخصية من شركات الهواتف والإنترنت، مثار خلاف، منذ سرب المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأميركي، إدوارد سنودن، تفاصيل سرية عن برنامج لجمع بيانات هواتف في 2013.

وتطلب الحكومات في الغالب معلومات أساسية عن المشتركين وعن عناوين تعريف أجهزة الكمبيوتر أو محتوى الحسابات، بما في ذلك تدوينات المستخدمين على الإنترنت.

ولدى فيسبوك نحو 1.65 مليار مستخدم منتظم، ما يعادل واحد من كل أربعة أشخاص في العالم.

وقالت فيسبوك إن نحو 60% من الطلبات في الولايات المتحدة كانت مصحوبة بأوامر، تفرض على الشركة عدم إبلاغ المستخدمين بالطلب الحكومي.

اقرأ/ي أيضًا | أرباح فيسبوك ترتفع وغوغل وآبل تنخفض... لماذا؟

وهذه هي المرة الأولى التي تدرج فيها فيسبوك تفاصيل عن طلبات تشترط عدم ابلاغ المستخدمين بطلبات الحكومة، منذ بدأت نشر التقارير عنها في 2013.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018