شاشة LG الجديدة: كلها وحدة استشعار للبصمة!

شاشة LG الجديدة: كلها وحدة استشعار للبصمة!

طورت شركة الإلكترونيات الكورية الجنوبية "إل جي"، شاشة جديدة للهواتف الذكية، مزودة بوحدة استشعار للتعرف على بصمة الأصابع من أي مكان منها، لتسهيل تعرف الجهاز على بصمة المستخدم.

يذكر أن الهواتف الذكية المزودة بوحدة التعرف على البصمات حاليا، تحتوي على نقطة واحدة للتعرف على البصمة وهو ما يجعل المستخدم يضطر إلى تحريك أصبعه بين أكثر من مكان على الشاشة، حتى يفتح الجهاز بعد تعرفه على بصمته.

ونقل موقع "بي سي ماجازين" المتخصص في موضوعات التكنولوجيا عن الشركة الكورية الجنوبية القول، إن المستخدم يستطيع أن يضع أصبعه على أي مكان من شاشة الهاتف الذكي، حتى يتعرف على البصمة فورا، مشيرة إلى أن نسبة نجاح الدخول إلى الجهاز ببصمة مزيفة لا تزيد عن 0.002%، لآن وحدة التعرف على البصمات موجودة تحت طبقة زجاجية، لضمان حمايتها من الخدوش والبقع.

كما أن الشاشة الجديدة تتيح تنظيفها وغير قابلة للكسر، من خلال وضع مربع أو دائرة ضغط في قطاع الشاشة. ويصل سمك وحدة التعرف على البصمات إلى 3ر0 مليمتر، حيث يتم وضعها تحت الغطاء الزجاجي للهاتف الذكي. وقالت "إل جي" إنها طورت لاصقا خاصا بها، لتركيب وحدة الاستشعار في الطبقة الزجاجية.

اقرأ/ي أيضًا | ثغرة أمنية تكمن في خاصية البصمة لجهاز "آيفون"

وبحسب شركة "آي إتش إس" لأبحاث السوق، فإن عدد الهواتف التي تعمل ببصمة الأصابع في العالم بلغت حوالي 499 مليون جهاز خلال العام الماضي، وهو الرقم المنتظر زيادته إلى 1600 مليون جهاز بحلول 2020 .

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص