تحذيرات بخصوص تقنية "الواي فاي" المجانية

تحذيرات بخصوص تقنية "الواي فاي" المجانية
(pixabay)

إن الاتصال اللاسلكي، يعتبر إحدى تجليات التطور التكنولوجي، فقد استبدلت الأسلاك والكوابل بموجات الراديو لتبادل المعلومات، وبات من السهل جدا الاتصال في شبكة الإنترنت إلا أن هذه التقنية محفوفة بالمخاطر أحيانا، خاصة عندما تكون تقنية "الواي فاي" مجانية.

فقد حذرت شركة نورتن العاملة في مجال مكافحة الفيروسات الإلكترونية، مستخدمي شبكات الإنترنت المجانية "واي فاي"، من الوقوع في مصيدة المتطفلين والقراصنة، وبالتالي تعريض بياتهم لخطر الاستغلال.

إذ أظهر مسح للشركة، نشرت نتائجه يوم الاثنين، أن 95% من مستخدمي هذه الشبكات في دول عربية، تبادلوا معلومات حساسة عبرها، مثل أرقام الحسابات المصرفية أو بيانات تتعلق بالبريد الإلكتروني.

وشارك في المسح الذي أجرته نورتن، بشأن مخاطر استخدام شبكات "واي فاي"، أكثر من 15 ألف شخص في 15 دولة، بهدف التعرف على كيفية استخدامهم لها، وطرق الدخول إليها.

وعلى الرغم من أن المستخدمين يعرفون مخاطر الاتصال بمثل هذه الشبكات، فإن غالبيتهم لا يتخذون الاحتياطات اللازمة لتجنب المخاطر التي قد تعرض بياناتهم الشخصية لخطر السرقة.

فقد أكد 27% ممن شاركوا في المسح من دول عربية (من بين 1000 مستخدم) أنهم دخلوا إلى حساباتهم المصرفية وتبادلوا معلومات مالية عبر شبكات "واي فاي" عامة، من بينها مشاركة بيانات بطاقاتهم الائتمانية.

وفي ذات السياق، قام 72% من المشاركين باستخدام  شبكات "واي فاي" المجانية للدخول إلى حساباتهم في مواقع التواصل الاجتماعي، في حين استخدم 61% منهم الشبكات ذاتها في تفقد بريدهم الإلكتروني.

وينصح خبراء التكنولوجيا المستخدمين بالإبقاء على استخدام شبكات "واي فاي" في الحدود الدنيا، وعند الضرورة فقط، وعدم الدخول إلى أي شبكة دون التعرف على عواقب استخدامها.

ويوصي الخبراء أيضا بضرورة التأكد من أن الشبكة موثوقة، مثل تلك التي تستخدم بروتوكول HTTPS التي تكون محمية من الاختراق إلى حد كبير.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018