يوروبول: داعش يتملك قاعدة صلبة من المؤيدين له عبر الإنترنت

يوروبول: داعش يتملك قاعدة صلبة من المؤيدين له عبر الإنترنت

قالت وكالة "يوروبول"، المختصة بمكافحة الإرهاب في الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، إنّ تنظيم داعش يحتفظ بقاعدة صلبة من المؤيدين له على شبكة الإنترنت، وذلك على الرغم من الخسائر التي يتكبدها التنظيم الإرهابي على الأرض، في العراق وسورية.

وقالت وكالة "يوروبول" إن "المجموعات الجهادية تستخدم أيضا منصات صغيرة ومنتديات على الإنترنت لبث دعاياتها الإرهابية".

ونقلت الوكالة التي تتخذ من لاهاي مقرا لها، في بيان، أن التراجع النسبي للدعاية "الرسمية" للمجموعة الجهادية خلال الشهر الماضي، أأأدى إلى تزايد نشاط المؤيدين للتنظيم الجهادي.

وأضافت أن هذا الأمر "يكشف أن تنظيم الدولة الإسلامية لا يزال يحتفظ بقاعدته الصلبة من المؤيدين الموالين له على الإنترنت".

ونشرت "يوروبول" هذه الخلاصات، بعد أن عقدت جلسة عمل استغرقت يومين ضمت خبراء من البوسنة والهرسك وتشيكيا وأستونيا والمجر، تناقشوا حول سبل الكشف عن ما تنشره المجموعات الجهادية في العالم عبر الإنترنت.

وتابع بيان الوكالة الاوروبية إن "المنظمات الجهادية وأنصارها يواصلون استخدام منصات عدة لنشر دعاياتهم" إلا أن "تدخل مزودي خدمات الانترنت دفعهم إلى الانتقال للعمل على منصات أصغر حجما".

وأوضحت يوروبول أنها كشفت وجود 1029 كيانا بمضامين تمجد الارهاب.

وسبق أن أعلنت بريطانيا عن خطة لمحاربة نشر المضمون الجهادي على الإنترنت، إثر الاعتداءات الاخيرة التي استهدفت أراضيها. ودعت رئيسة الحكومة، تيريزا ماي، إلى استخدام وسائل قادرة على تحديد المضامين "الخطرة" على الإنترنت لوقفها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018