"آبل" تطرد مهندسًا بسبب فيديو لابنته عن "آيفون إكس"

"آبل" تطرد مهندسًا بسبب فيديو لابنته عن "آيفون إكس"
تصوير شاشة

طردت شركة "آبل" أحد المهندسين العاملين لديها بعد أن نشرت ابنته تسجيلًا مصورًا يحتوي على معلومات عن جهازها الجديد "آيفون إكس" قبل موعد طرحه الرسمي في الأسواق، وتناقلت المواقع ومنصات التواصل الفيديو بشكل كبير.

وقالت الفتاة إن الشركة فصلت والدها من الخدمة بسبب خرق سياسة صارمة تحظر التصوير داخل مقرها. وانتشرت أخبار فصل المهندس من الخدمة بعد أن نشرت ابنته بروك بيترسون تسجيلا آخر تشرح فيه السبب في أن الفيديو الأصلي لم يعد متاحا. وظهرت بيترسون في الفيديو الأصلي وهي تحاول تجربة استخدام هاتف آيفون إكس. وقالت بيترسون إن نشر الفيديو أدى إلى طرد والدها من الخدمة في الشركة. وعلى الرغم من أنها ألغت الفيديو من على صفحات يوتيوب إلا أنه تم نسخه على نحو متكرر وعلى نطاق واسع على الانترنت.

وأظهر الفيديو الفتاة وهي تجرب استخدام هاتف آيفون إكس أثناء تناول وجبة الغداء مع والدها بالشركة. كما أظهر الفيديو عن دون قصد رموز شفرات خاصة ببعض العاملين في شركة أبل، وملفا نصيا بأسماء رمزية لأجهزة لم تطرحها أبل بعد.

وقالت بيترسون "في نهاية المطاف، حين تكون موظفا لدى أبل، لا يهم إذا كنت شخصا جيدا أم لا. إذا انتهكت لائحة، فلا تسامح لديهم".

وأضافت "أبل كانت تحب أبي حقا. واستغنوا عنه، لأنه انتهك لائحة. لقد كان خطأ بريئا، وهو يعتذر تماما". وثمة اعتقاد بأن المهندس كان يعمل في أبل منذ أربع سنوات في وحدة تكنولوجيا الترددات اللاسلكية لهواتف آيفون.

وقالت الفتاة إن الأسرة لا تحمل أي ضغائن تجاه شركة أبل، وأن والدها سيكون "على ما يرام".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018