صناعات الطّاقة المتجدّدة ترفع عدد العاملين بها

صناعات الطّاقة المتجدّدة ترفع عدد العاملين بها
مولّدات كهربائيّة عن طريق الرّياح (الأناضول)

أعلنت الوكالة الدولية للطاقة المتجددة "إيرينا" في تقريرٍ حديثٍ لها صدر أمس، الثّلاثاء، عن ارتفاع إجماليّ عدد العاملين في قطاع الطّاقة المتجدّدة حول العالم إلى 10.3 ملايين شخص حتّى نهاية العام الماضي. إذ إنّ صناعة الطاقة المتجددة أضافت أكثر من 500 ألف وظيفة جديدة على مستوى العالم في العام الماضي، بزيادة قدرها 5.3 بالمائة مقارنة بـ 2016، بحسب ما ورد في التّقرير.

وأوضح التقرير أن الصين والبرازيل والولايات المتحدة والهند وألمانيا واليابان، تقود أكبر أرباب العمل في العالم بمجال الطاقة المتجددة، بنسبة 70 بالمائة من إجمالي الوظائف. مضيفًا أن 60 بالمائة من وظائف الطاقة المتجددة تتواجد بشكل رئيسيٍّ في آسيا.

وعلى الرغم من أن أعداد البلدان الّتي تجني فوائد اجتماعيّةً واقتصاديّةً من صناعة الطاقة المتجددة في تزايدٍ مستمرّ، إلا أن الجزء الأكبر من الصّناعات يتواجد في قلّةٍ البلدان.

وقال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة المتجددة، عدنان أمين، في سياق تعليقه على التّقرير: "أصبحت الطاقة المتجددة دعامةً للنمو الاقتصاديّ بالنسبة إلى الحكومات حول العالم، وهو ما يعكسه العدد المتزايد في وظائف هذا القطاع".

وأضاف أمين: "تدعم هذه البيانات المعلنة، طرحنا حول أن نظام الطّاقة العالميّ قادرٌ على المساعدة في نموِّ الاقتصاد العالميّ، ويخلق ما يصل إلى 28 مليون وظيفة بحلول 2050".

ويبيّن تقرير "إيرينا" أن صناعة الألواح الشمسيّة الكهروضوئيّة تظل أكبر ربّ عمل لجميع تكنولوجيات الطاقة المتجدّدة، بـ 3.4 ملايين وظيفة مع نهاية العام الماضي، أي ما يعادِلُ زيادة 9% عن عام 2016. وذكر التّقرير أن الوظائف في صناعة الرّياح تقلّصت بشكل طفيف في العام الماضي إلى 1.15 مليون وظيفة في جميع أنحاء العالم.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018