مهندسون هنود يحوّلون انبعاثات مولّدات الكهرباء إلى حبر

مهندسون هنود يحوّلون انبعاثات مولّدات الكهرباء إلى حبر
انبعاث عوادم الدّيزل من مولّدات الكهرباء (

تسجل الهند واحدًا من أسوأ معدلات تلوث الهواء في العالم وترتفع مستويات الضباب الدخاني فيها خلال فصول الصيف شديدة الحرارة، وذلك مع تزايد استخدام مولدات الكهرباء التي تعمل بالديزل وتنفث الدخان لتعويض انقطاع الكهرباء في ظلّ الحاجة المتزايدة لاستخدام أجهزة التكييف والمراوح.

وتوصّل فريقٌ من المهندسين الهنود إلى طريقةٍ لجمع بعض عوادم مولّدات الكهرباء وتحويلها إلى حبر، الأمر الّذي يمكنه أن يوقف تصاعد الانبعاثات إلى الجوّ. وقالت وزارة الصّحّة العالميّة نقلًا عن المهندسين إنّهم صنعوا أول جهاز على الإطلاق لجمع الانبعاثات خاصة الناجمة عن مولدات الكهرباء التي تعمل بالديزل مشيدة باختراع في دولة فيها 14 مدينةً من بين المدن ال 15 الأكثر تلوّثًا في العالم.

وقال أحد المهندسين الّذين طوّروا التقنيّة الحديثة، والّتي جرى تركيبها حاليًّا في ضاحية "غوروغرام" في نيودلهي، أربيت دهوبار إنّ هدفهم هو "تقليل مستويات التلوث في المدن الرئيسية بنسبة كبيرة للغاية في فترة زمنية قصيرة جدًّا"، على حدّ تعبيره.

وشرح أنّ الجهاز يتمّ تركيبه في مولّدات الكهرباء ليجمع ما يصل إلى 90 بالمئة من جزيئات السّخام من عوادم الدّيزل، والّتي يجري تبريدها ليُمكِنَ بيعُها لاحقًا لمصنّعي الحِبر. وقال دهوبار إن شركتهم "تشاكر إنوفيشن" قد عملت على تركيب 53 جهازًا في الشركات والمكاتب الحكومية ولدى مطوري العقارات أي ما يُقدّر بإنقاذ 1500 مليار لتر من الهواء من التلوث.

وأوضح مسح أجراه معهد الآثار الصحية ومركزه الولايات المتحدة إن نحو 1.1 مليون شخص يموتون سنويا نتيجة لتلوث الهواء في الهند وهو ما يمثل نحو ربع إجمالي الوفيات في العام بسبب تلوث الهواء.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018