ألمانيا تسحب مئات آلاف السيارات "غير القانونية" من أوروبا

ألمانيا تسحب مئات آلاف السيارات "غير القانونية" من أوروبا
(pixabay)

أعلنت ألمانيا، اليوم الإثنين، عن قرارها بسحب نحو 774 ألف سيارة منتشرة في أنحاء أوروبا ومن تصنيعها المحلي، بسبب احتواء هذه السيارات على أجهزة "غير قانونية" مصممة لإخفاء مستويات عالية من الانبعاثات الضارة.

وقال وزير النقل الألماني، أندرياس شوير، تعليقً اعلى خطوة سحب هذ الكم الهائل من السيارات التابعة لشركة "دايملر كرايسلر" المصنعة لسيارات "مرسيدس بنز" إن " الحكومة الفدرالية ستأمر بسحب فوري ورسمي بسبب أجهزة غير قانونية".

وأوضح شوير أن القرار سيؤثر بشكل كبير على شاحنات من طراز "فيتو" وسيارات "جي إل سي" رباعية الدفع المسيرة بالديزل وسيارات "سي-كلاس".

واستدعي رئيس الشركة، ديتير زيتشي، اليوم الإثنين، لمشاورات مع شوير بخصوص تجاوزات الشركة العملاقة في مجال الانبعاثات.

وقال شوير إن "دايملر أكدت أنه سيتم ازالة تطبيقات برمجيات التحكم في المحرك التي وجدتها السلطات الفدرالية مخالفة بأقصى سرعة وبتعاون شفاف مع السلطات".

وتعيد هذه القضية التذكير بالفضيحة التي واجهتها شركة "فولكس فاغن" التي اعترفت في ايلول/ سبتمبر 2015 بتركيب هذه الأجهزة في 11 مليون سيارة في أرجاء العالم.

وكلفت هذه الفضيحة "فولكس فاغن" الذي تُعد أكبر مصنع للسيارات في العالم أكثر من 29.5 مليار دولار، في شكل غرامات وتعويضات وإعادة شراء. فيما يخضع عدد من قادة الشرطة لتحقيقات بخصوص دورهم في العملية التي تنطوي على خداع للسلطات.

وأجبرت عدد من الشركات الالمانية الأخرى على سحب سيارتها لإصلاح البرمجيات التي تم التلاعب بها، رغم عدم إقرار اي منها بالقيام بعمليات خداع واسعة مثل "فولكس فاغن".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018