"إتش تي سي" تبيع هواتفها بالعمل الرقمية فقط!

"إتش تي سي" تبيع هواتفها بالعمل الرقمية فقط!
هاتف "إكسودس 1" (فيسبوك)

أعلنت شركة "إتش تي سي" يوم أمس، الثلاثاء، عن هاتفها الذكي الجديد، المسمى بـ "إكسودس 1"، والذي يعمل بشكل مباشر على منظومة "بلوك تشين Blockchain"، والمعروف أيضًا باسم "سلسلة الكتل"، وهي المنظومة التي تعتمد على الدفع عبر العملات الرقمية فقط.

وبهذا تصير "إتش تي سي" شركة الإلكترونيات الأولى في العالم، التي تقبل الدفع عبر العملات الرقمية فقط، بعد أن وضّحت الشركة سعر هاتفها الذي يبلغ 0.15 "بيتكوين" أو 4.78 "إيثير"، أي ما يعادل 960 دولارًا أميركيًّا تقريبًا، بحسب سعر التبادل الحالي للعملتين الأكبر في سوق العملات الرقمية، وفقًا لما ذكرته الشركة في حفل الإطلاق يوم أمس في برلين.

وذكرت الشركة في الإطلاق أن "إكسودس 1" سيتاح للبيع في 34 دولة، بينها هونج كونج وسنغافورة والولايات المتحدة وبريطانيا، ودول أوروبية أخرى، عبر الموقع الرسمي للهاتف، ووضّحت أن الموعد المتوقع لبدء شحن الهواتف هو كانون الأول/ ديسمبر المقبل.

 

وأعلنت "إتش تي سي" عن هاتف إكسودس والتقنية الحديثة للمرة الأولى في أيار/ مايو الماضي، وشرحت أنّه يحمل محفظة رقمية تسمح للمستخدمين من تخزين وتجارة العملات الرقمية، مستبدلةً به الذاكرات الخاصة التي استخدمها المستثمرون سابقًا لتخزين عملاتهم الافتراضية.

ويخدم كل جهاز إكسودس كأداة حوسبة أو "عقدة" في سلسلة الكتل، للحفاظ على شبكات "بلوك تشين" مثل بيتكوين وإيثيريم، على أن يتلقى مستخدمو الهاتف أصولًا رقمية جديدة كمكافأة على مشاركتهم في الحفاظ على البلوك تشين. وقال رئيس مبادرة البلوك تشين في الشركة، فيل تشين، أثناء الإطلاق إن بيع الهاتف بالعملات الرقمية وحسب، هي خطوة غير مسبوقة، وتعني طرح الجهاز بشكل مباشر بين الجمهور المركزيّ الذي يعتمد عليه مجتمع البلوك تشين.

وأضاف أن المبادرة تشير إلى إيمان الشركة في العملات الرقمية، لافتًا إلى أنهم اضطروا إلى إعادة صنع وتجاوز العديد من العمليّات الداخلية، وكذلك العثور على موزعين جدد، حتى يتمكنوا من تحقيق هدف تعامل الهاتف فقط بالعملات الرقمية.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية