بريطانيا تغرم فيسبوك بـ500 ألف جنيه لفشله في حماية مستخدم

بريطانيا تغرم فيسبوك بـ500 ألف جنيه لفشله في حماية مستخدم
مالك فيسبوك (أ ب)

غرّم مكتب مفوّض المعلومات البريطاني موقع "فيسبوك" بـ500 ألف جنيه إسترليني (640 ألف دولار) بعد فشله في حماية خصوصيّة مستخدم، نجح طرف ثالث في الوصول إلى معلومات تخصّه، وفقًا لما ذكرته موقع "ذي غارديان"، اليوم السبت.

وقد يواجه "فيسبوك" عقوباتٍ تصل إلى 1.2 مليار جنيه إسترليني، مع وصول المفوض البريطاني إلى معلوماتٍ تفيد باحتمال تعرّض ما لا يقل عن مليون مستخدم في بريطانيا إلى اختراق معلومات قامت به شركة "كامبريدج أناليتكا".

ووجد التحقيق البريطاني أن موقع "فيسبوك" أخفق في الحفاظ على المعلومات الشخصية الخاصة بمستخدميه، عبر إخفاقه في إجراء اختبارات مناسبة على المطوّرين والتقنيين الذين يستخدمون منصته.

ومن هذه الإخفاقات أنّ أحد المطورين وهو ألكسندر كوغان، استطاع إقناع 300 ألف شخص بتثبيت تطبيق اختبار الشخصية أتاح له الوصول لبيانات المستخدمين وأصدقائهم، ما مكّنه من جني الملفات الشخصية لما يصل إلى 87 مليون شخص في جميع أنحاء العالم دون علمهم.

ولاحقًا، تمّت مشاركة هذه المعلومات مع شركات أخرى مثلSCL Group، الشركة الأم لـ"كامبردج أنالتيكا"، التي استغلّت هذه المعلومات لتمويل إعلانات في موقع "فيسبوك" واستهداف المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة حينها، هيلاري كلينتون، ما رجّح كفة المرشح الجمهوري، دونالد ترامب، عليها.