"سامسونغ" تخسر قوتها السوقية أمام منافساتها الصينيات

"سامسونغ" تخسر قوتها السوقية أمام منافساتها الصينيات
(أ ب)

ذكرت شركة البيانات الدولية "آي دي سي"، التي تبحث بالذكاء السوقي، في تقريرها الأخير حول سوق الهواتف الذكية، أن شركة "سامسونغ" تلقت الضربة الأكبر في المبيعات خلال الربع الثالث من العام الحالي.

وانخفضت مبيعات "سامسونغ" خلال الربع الحالي بنحو 13.4 في المائة من مجمل شحنات الهواتف الذكية، عما كانت عليه في نفس الفترة من العام 2017، وهو ثالث انخفاض بمبيعتها هذا العام لكنه الأكبر من حيث النسبة.

وأشارت بيانات "آي دي سي" إلى أن منافسة "سامسونغ" الأكبر في السوق المحلية الصينية التي تشكل ثلث مبيعات الهواتف الذكية في العالم، "هواوي" التي أثبتت نجاحاتها المتتالية على مدار العام الحالي، انخفضت مبيعاتها قليلا عما كانت عليه في الربع الثاني إلى 14.6 في المائة، مما يعني أنها حافظت على مكانتها السوقية والتي حافظت على المرتبة الثانية بعد "سامسونغ"، متخطية بذلك منافستها الأميركية "آبل" للمرة الثانية على التوالي خلال العام الحالي.

(آي دي سي 2018) 

ويعود نجاح "هواوي" في البقاء في المرتبة الثانية سوقيا، إلى جهازها "هواوي بي 20 " الذي ما زال يُسجل مبيعات كبيرة حول العالم، وصلت إلى أكثر من 52 مليون جهاز خلال الربع الثالث من العام 2018، بحسب معطيات "آي دي سي".

وارتفعت مبيعات "آبل" عن الربع الأخير بشكل بسيط، وبنسبة نصف في المائة عن الفترة الموازية من العام الماضي، ويعود ذلك للأجهزة التي أطلقتها حديثا "آيفون إكس إس" و "آيفون إكس إس ماكس".

وأظهرت بيانات "آي دي سي"، ارتفاعا بنسبة 20 في المائة في مبيعات الشركة الصينية الثالثة من حيث المبيعات والرابعة عالميا "شايومي"، لتتسع مبيعاتها من مجمل المبيعات بالعالم بنسبة بلغت في الربع الحالي 9.7 في المائة.

تجدر الإشارة إلى أن المدير التنفيذي في شركة "ستراتيجي أنالاتيكس" المختصة بالتحليلات السوقية، نيل ماوستون، أبلغ شبكة الأخبار التكنولوجية الأميركية "ذي فيردج"، أن "سامسونغ تخسر قوتها أمام هواوي وشايومي وغيرها من الشركات الصينية المنافسة في سوقي الصين والهند الضخمين، ويتوجب عليها أن تحل مشاكلها فيها قبل فوات الأوان".   

 

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص