لتقليل مخاوف الاتحاد الأوروبي: "جوجل" توفر فرصا لمنافسيها

لتقليل مخاوف الاتحاد الأوروبي: "جوجل" توفر فرصا لمنافسيها
(أ ب)

أتاحت شركة "جوجل" لمستخدي الأجهزة الداعمة لنظام "أندرويد" في أوروبا من اختبار المتصفحات المتنافسين ومحركات بحث خمس أخرى لا تتبع لها، اعتبارا من أمس الخميس، في إطار عزم "جوجل"إلى تهدئة مخاوف الاتحاد الأوروبي تجنبا فرض عقوبات جديدة وتكريسا لمكافحة الاحتكار.

وأوضحت "جوجل" عبر مدونتها أن مستخدمي متجر التطبيقات "جوجل بلاي" في أوروبا سيتمتعون بإمكانيات تحميل متصفحات ومحركات بحث مختلفة بلغ عددها إلى خمسة. وتم التعامل مع الخيارات وفقًا إلى شعبيتها التي تقاس بعدد مرات التحميل وبيانات مشابهة.

وقد أعلنت الشركة، الشهر الماضي، أنها ستسمح للمستخدمين باختيار المتصفح ومحرك البحث، لكنها لم تدلي أي تفاصيل أكثر.

ويذكر أن الاتحاد الأوروبي فرض غرامة غير مسبوقة على "جوجل" قيمتها 4.9 مليارات دولار أميركي، في تموز/ يوليو الماضي، لاتهامها باستغلال موقع نظام التشغيل الخاص بها للهواتف الذكية "أندرويد" في تكريس تفوق محركها للبحث على الإنترنت.

وتستهدف، منذ سنوات، المفوضية الأوروبية نظام "أندرويد" الذي يستخدم في 80 في المئة من الهواتف في أوروبا والعالم. وأخذت المفوضية الأوروبية على "جوجل" فرضها على الشركات المنتجة للأجهزة أن تحمل مسبقاً تطبيق "جوجل سيرتش" ومشغله "كروم" كشرط لمنح ترخيص لمتجر تطبيقات "بلاي ستور".